.
.
.
.
قناة السويس

"هانوفر ري": لا نتوقع مطالبات كبيرة بسبب واقعة قناة السويس

قالت الشركة إن لا مطالبات كبيرة بأكثر من 10 ملايين يورو

نشر في: آخر تحديث:

قال المدير المالي لـ" هانوفر ري لإعادة التأمين" Hannover Re إنه لا يتوقع تسبب واقعة قناة السويس في مطالبات كبيرة بأكثر من 10 ملايين يورو، بحسب ما ورد في "رويترز".

وكانت شركة قناة السويس للتأمينات العامة والممتلكات قد جددت اتفاقيات إعادة التأمين للعام الماضي، مع كبريات شركات الإعادة العالمية بقيادة شركة هانوفر ري لإعادة التأمين.

بدوره، كان نائب الرئيس والعضو المنتدب لشركة أليانز للتأمين مصر محمد مهران قد توقع أن يتم التوصل إلى تسوية بشأن المستحقات على شركة ايفر غيفين لقناة السويس في غضون شهر.

وقال، في مقابلة سابقة للعربية، إنه كلما كبرت قيمة المطالبات من التأمين كلما زادت عمليات التعقيد الخاصة بالمطالبات المتعلقة بقيمة المبلغ المستحق.

وأشار إلى أن الشركة المالكة للسفينة متعاقدة مع "يو كيه كلوب"، وهي تتحمل حتى 10 ملايين دولار، والمبلغ من 10 إلى 100 يكون تشاركي مع يو كيه كلوب.

وأوضح أن هناك بعض الأقاويل تشير إلى أن شركة التأمين عرضت 100 مليون دولار، وهو ما دفع هيئة قناة السويس بالقيام بأمر حجز تحفظي على السفينة وفقا للقانون البحري المصري.

وأشار إلى التعويضات مباشرة وغير مباشرة، فمثلا التعويضات المباشرة تتعلق بتكلفة الإنقاذ، أما التعويضات غير المباشرة فتتمثل في الخسائر وتأجير معدات عملية الإنقاذ.