.
.
.
.
شركات

"طيران الجزيرة" تقلص خسائرها الفصلية إلى 5.2 مليون دينار

نشر في: آخر تحديث:

قلصت شركة طيران الجزيرة خسائرها في الربع الأول من العام الحالي إلى 5.2 مليون دينار، وذلك مقارنة مع خسائر بالربع المماثل من عام 2020 6 ملايين دينار.

وتراجع عدد المسافرين على متن طائرات "طيران الجزيرة" بنحو 80% في الربع الأول من هذا العام مقارنة مع الربع المقابل من العام الماضي، ليصل إلى نحو 104 ألف مسافر.

وقد استحوذت طيران الجزيرة على حصة تشغيلية بلغت 25% من إجمالي المسافرين في مطار الكويت الدولي.

وقال رئيس مجلس إدارة طيران الجزيرة، مروان بودي معلقاً على هذه النتائج: "مع استمرار القيود على السفر في مطار الكويت الدولي خلال الربع الأول من العام، توجه تركيز الجزيرة إلى تشغيل رحلات الترانزيت التي تربط دولاً ضمن شبكة وجهاتنا، وتخدم شرائح من الركاب التي تحتاج إلى التنقل ما بين هذه الدول، حيث بلغ عدد الركاب الترانزيت نسبة 28 معلقاً على هذه النتائج من إجمالي الركاب".

وتابع قائلا: "أطلقت الشركة وجهتين جديدتين وحصلت على حقوق تسيير خطوط إلى 6 وجهات جديدة، استعداداً لإطلاق رحلاتها خلال موسم الصيف. واختتمت الشركة الربع باستحواذها على أكبر حصة تشغيلية في مطار الكويت الدولي في مارس على الرغم من الطاقة المحدودة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة