.
.
.
.
البورصة المصرية

أرباح "القابضة المصرية الكويتية" تقفز 70% بالربع الأول 2021

قفزت إيرادات شركة الإسكندرية للأسمدة التابعة 37% على أساس سنوي مسجلة 65 مليون دولار

نشر في: آخر تحديث:

قفزت الأرباح من الأعمال الأساسية للشركة القابضة المصرية الكويتية في الربع الأول من 2021 بنسبة 70% مقارنة بالربع الأول من 2020 مسجلة 43 مليون دولار، بنسبة نمو بلغت نحو 54% مقارنة بالربع الأخير من العام الماضي.

وقالت وحدة البحوث في "بلتون" المالية القابضة، إن هذا النمو جاء نتيجة ارتفاع مجمل الربح وهامش مجمل الربح، وتراجع معدل المصروفات التسويقية والعمومية والإدارية نسبة إلى المبيعات بنحو 1.4 نقاط مئوية على أساس سنوي، إضافة إلى زيادة الدخل من الاستثمارات بنسبة 54% على أساس سنوي.

وكشفت نتائج الأعمال عن ارتفاع الأرباح المعلنة في الربع الأول من 2021 بنسبة 41% على أساس سنوي مسجلة 43 مليون جنيه في ضوء مكاسب فروق العملة المسجلة بواقع 5 مليون دولار في الربع الأول من 2020.

وارتفعت الإيرادات بنسبة 17% على أساس سنوي مسجلة 179 مليون دولار، مسجلة نمواً بنسبة 34% على أساس ربع سنوي، وذلك بدعم من المساهمة القوية لشركة الإسكندرية للأسمدة وسبريا، التي عوضت التراجع الطفيف الذي شهده قطاع الوقود لدى الشركة القابضة المصرية الكويتية.

وقفزت إيرادات شركة الإسكندرية للأسمدة بنسبة 37% على أساس سنوي مسجلة 65 مليون دولار في الربع الأول من 2021 نتيجة ارتفاع الأسعار العالمية لسماد اليوريا، لتقترب من متوسط 350-400 مليون دولار، إلى جانب تشغيل الشركة بإنتاجية أعلى من طاقتها.

تراجعت إيرادات شركة الوطنية للطاقة بنسبة 12% على أساس سنوي مسجلة 33 مليون دولار نظراً لانخفاض المساهمة من ناتجاس. على أساس ربع سنوي، ارتفعت إيرادات شركة الوطنية للطاقة بنسبة 10% نظراً لزيادة إيرادات التركيب فضلاً عن زيادة مساهمة أعمال توليد الكهرباء من شركة كهرباء.

فيما تراجعت إيرادات حقل غاز منطقة شمال سيناء البحرية بنسبة 6% على أساس سنوي مسجلة 13.8 مليون دولار، نظراً لتراجع استهلاك الغاز في مصر وإدارة مخزون الاحتياطي لإطالة عمر آبار منطقة شمال سيناء البحرية. وخصص حقل غاز منطقة شمال سيناء مبلغ 75 مليون دولار للإنفاق الرأسمالي حيث تتطلع الشركة لحفر آبار جديدة لزيادة الإنتاج إلى 75 مليون قدم مكعب يوميا مقارنة بـ 50 مليون قدم مكعب يوميا قبل نهاية عام 2021.

وارتفعت إيرادات شركة سبريا مصر بنسبة 39% على أساس سنوي إثر الارتفاع الملحوظ للمنتجات النهائية للشركة مع ارتفاع أسعار البترول والسلع العالمية والذي بدأ في الربع الرابع من 2020.وجاء الارتفاع الربع سنوي الملحوظ بدعم من زيادة أسعار المنتجات النهائية بالإضافة إلى عودة مستويات أحجام المبيعات لطبيعتها مع خفض الشركة لأحجام مبيعاتها عمداً في الربع الرابع من 2020 للاستفادة من الزيادة السعرية المتوقعة في الربع الأول من 2021.