.
.
.
.
لقاح كورونا

المحكمة البلجيكية تنظر في خلاف المفوضية الأوروبية وأسترازينيكا 25 سبتمبر

لتأخرها في تسليم اللقاحات

نشر في: آخر تحديث:

تنظر المحكمة البلجيكية في خلاف المفوضية الأوروبية وأسترازينيكا في 25 سبتمبر 2021.

كانت المحكمة البلجيكية قد حددت في السابق، النظر في الشكوى الأوروبية ضد أسترازينيكا اليوم 26 مايو 2021، وذلك بعد إعلان الاتحاد الأوروبي، عن البدء في الإجراءات القانونية ضد أسترازينيكا لتأخرها في تسليم اللقاحات.

بدورها، اعترفت أسترازينيكا بحدوث تأخير جديد في عمليات تسليم شحنات لقاحها المضاد لفيروس كورونا إلى دول الاتحاد الأوروبي، مشيرةً إلى القيود على التصدير.

وأعلنت أسترازينيكا أسفها لقرار الاتحاد الأوروبي بدء إجراءات قانونية لمقاضاتها، مؤكدة أنها ستسلم 50 مليون جرعة لقاح للدول الأوروبية بنهاية أبريل 2021.

وقال متحدث باسم المجموعة، في مارس الماضي، إن "أسترازينيكا تأسف لإعلانها تقليص عمليات تسليم اللقاحات المضادة لكوفيد-19 إلى الاتحاد الأوروبي رغم عملها الدؤوب لتسريع الإمداد".

وفي 11 مايو الماضي، أعلن الاتحاد الأوروبي، أنه سيقاضي شركة أسترازينيكا للحصول على 90 مليون جرعة لقاح قبل يوليو من العام الحالي، في سياق خطط توسيع اللقاحات لاستعادة الحياة الطبيعية.

وتواصل دول أوروبا على رأسها إسبانيا، عودتها التدريجية إلى "الحياة الطبيعية" فيما تترك الشكوك تحوم حول استراتيجيتها في حملات التلقيح ضد فيروس كورونا بعد إعلانها عدم تجديد طلبياتها من لقاح أسترازينيكا.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي قرر وضع تحذير على اللقاح بسبب احتمال ارتباطه بحالات إصابة بجلطات دموية شديدة النُدرة وأوقفت الدنمارك استخدام اللقاح كما نصحت بريطانيا من هم دون سن 30 عاما بالحصول على لقاح آخر.