.
.
.
.
اقتصاد إيران

روحاني يقيل محافظ البنك المركزي.. ومسؤول إيراني ينفي!

عبد الناصر همتي يخوض انتخابات الرئاسة في يونيو

نشر في: آخر تحديث:

أوردت وكالة تسنيم للأنباء اليوم الأحد، أن الرئيس الإيراني حسن روحاني أقال محافظ البنك المركزي عبد الناصر همتي، الذي يخوض انتخابات الرئاسة في يونيو حزيران.

وقال همتي في اجتماع أمس السبت على تطبيق كلَب هاوس للتواصل الاجتماعي "أبلغني (روحاني) أنه في حالة خوضي الانتخابات لا أستطيع الاستمرار في منصب محافظ البنك المركزي، لأن ذلك يؤثر على السياسة النقدية وسياسة سعر الصرف".

وأضاف "أجبته أنه ليس لي اعتراض على قراره".

من جهة أخرى، نفى مسؤول إيراني تقارير إعلامية عن تغيير محافظ البنك المركزي، بحسب وكالة فارس.

وتفصيلاً، نفى نائب رئيس هيئة الميزانية والتخطيط بإيران حميد بور محمدي، اليوم الأحد، صحة تقارير إعلامية عن تعيينه خلفا لعبد الناصر همتي محافظا للبنك المركزي، وذلك حسب ما أوردته وكالة أنباء فارس شبه الرسمية.

ونفى التلفزيون الرسمي ووسائل إعلام حكومية تعيين بور محمدي محل همتي.

وفيما تستمر المفاوضات الجارية في فيينا بدورتها الخامسة، وسط سعي أوروبي متواصل لإحياء الاتفاق النووي المبرم مع إيران عام 2015 وإعادة الولايات المتحدة إليه، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، الخميس الماضي، إنه تم الاتفاق على رفع العقوبات الرئيسية عن بلاده، إلا أنه أقر بوجود عقوبات أخرى عالقة.

وقال روحاني الذي يمضي أيامه الأخيرة في منصب الرئاسة، قبل إجراء الانتخابات الشهر المقبل: "هناك عقوبات أخرى يجب رفعها لتنفيذ الاتفاق النووي بشكل كامل".

"قضايا خطيرة ومهمة لم تُحل"

وكان كبير المفاوضين الإيرانيين، عباس عراقجي، حذر قبل أيام من وجود قضايا خطيرة ومهمة لم تُحل بعد.

فيما أعرب المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، الأسبوع الفائت، عن تفاؤله إزاء توصل طهران إلى اتفاق قريبا في محادثات العاصمة النمساوية. وقال في حينه "تم التوصل إلى توافقات عامة بشأن أوجه الخلاف الكبرى، أما القضايا المتبقية فيما يتعلق برفع العقوبات فهي بسيطة للغاية".

المرشد الإيراني علي خامنئي (فرانس برس)
المرشد الإيراني علي خامنئي (فرانس برس)

يذكر أنه من مطلع الشهر الماضي (أبريل 2021) تجتمع وفود دول 4+1 مع إيران في فيينا من أجل التوصل إلى إعادة إحياء للاتفاق النووي الإيراني الذي بدأ بالتهاوي منذ انسحاب ترمب منه عام 2018، والانتهاكات الإيرانية المتكررة للالتزامات التي نص عليها.