.
.
.
.
شركات

البيت الأبيض: قادة الـ G7 يؤيدون ضرائب شركات التكنولوجيا الكبرى بـ 15%

التصدي لتحويل شركات متعددة الجنسيات أرباحها إلى بلدان تعتبر ملاذات ضريبية

نشر في: آخر تحديث:

قال مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض جيك سوليفان على تويتر الجمعة إن قادة مجموعة السبع المجتمعين في بريطانيا سيؤيدون مقترح الرئيس الأميركي جو بايدن لفرض حد أدنى عالمي للضرائب على الشركات لا يقل عن 15%.

اقترحت وزارة الخزانة الأميركية في أيار حدا أدنى للضرائب على الشركات عالميا لا يقل عن 15% في محاولة لإنهاء دوامة هبوط معدلات ضرائب الشركات والتصدي لتحويل شركات متعددة الجنسيات أرباحها إلى بلدان تعتبر ملاذات ضريبية، بحسب "رويترز".

كشف نواب أميركيون الجمعة مشاريع قوانين لمكافحة الاحتكار تهدف إلى الحد من هيمنة شركات التكنولوجيا مثل "آبل" و"فيسبوك"، في ما قد يكون الخطوة الأكثر طموحا منذ عقود لكسر احتكار الشركات الكبرى.

وتأتي مشاريع القوانين المقدّمة بعد تحقيق استمر 16 شهرا من قبل اللجنة الفرعية لمكافحة الاحتكار لوضع المنافسة في السوق الرقمية، وخاصة السلطة غير المنظمة التي تمارسها أمازون وآبل وفيسبوك وغوغل، بحسب فرانس برس.

ويحرص الرئيس الأميركي جو بايدن ودول أخرى في مجموعة السبع على تحديد معدل ضرائب عالمي لا يقل عن 15% على الشركات المتعددة الجنسيات، في محاولة لتحسين الإيرادات الضريبية من شركات التكنولوجيا العملاقة.