.
.
.
.
الفضاء

فصل جديد في رحلة الإنسان للفضاء.. "فيرجن غالاكتيك" تحصل على أول رخصة تجارية

دفعة قوية لهذه الصناعة الناشئة

نشر في: آخر تحديث:

حصلت شركة Virgin Galactic على الموافقة التنظيمية لنقل العملاء إلى الفضاء، مما يقدم دفعة لهذه الصناعة الناشئة التي أسسها المليارديرات نحو الواقع.

وقالت شركة Virgin Galactic اليوم الجمعة في بيان، إن إدارة الطيران الفيدرالية قامت بترقية الترخيص الحالي للشركة لتغطية رحلات العملاء، قائلة إن الموافقة هي الأولى من نوعها. وأكدت الشركة أيضًا أن رحلة تجريبية في 22 مايو حققت أداءً جيدًا مقابل الأهداف.

وتمثل الموافقة علامة فارقة أخرى لصناعة كانت منذ وقت ليس ببعيد مادة من الخيال العلمي. وتعمل Virgin Galactic، التي أسسها رجل الأعمال ريتشارد برانسون، على تحقيق هدفها منذ عام 2004. ويخطط منافسه الملياردير جيف بيزوس لرحلته الأولى في يوليو، بعد بيع مقعد راكب بالمزاد مقابل 28 مليون دولار.

وقالت إدارة الطيران الفيدرالية في بيان نشر على موقع Virgin Galactic: "بدأ فصل جديد في قصة رحلة الإنسان للفضاء". وأكدت الوكالة أنها "وافقت على أول رخصة تجارية لإطلاق أفراد إلى الفضاء".

قفز سهم Virgin Galactic بنسبة 15% ليصل إلى 46.24 دولار في الساعة 9:49 صباحًا في نيويورك، بعد أن تقدم بنسبة تصل إلى 23% ليحقق أكبر مكاسب يومية في شهر واحد. واعتبارًا من يوم الخميس، بلغت القيمة السوقية للشركة 9.7 مليار دولار.

وقالت الشركة إن البيانات المأخوذة من الرحلة التجريبية لشهر مايو، وهي أول عملية إطلاق لصاروخ Virgin Galactic منذ عامين، أكدت أن المثبتات الأفقية وأدوات التحكم في الطيران على VSS Unity قد تمت وفقًا للتنبؤات.

يتم حمل المركبة شبه المدارية التي تعمل بالطاقة الصاروخية بواسطة مركبة أكبر تسمى VMS Eve، ثم يتم إطلاقها. وقد وصلت في تجربة مايو إلى الفضاء على ارتفاع 55.5 ميل.

وقالت الشركة إنها ستواصل الاستعداد لثلاث رحلات تجريبية متبقية.