.
.
.
.
بورصة الكويت

أجيليتي تتوقع تدفقات 250 مليون دولار سنوياً من حصتها بـ"DSV"

يمكن استخدام التدفقات لزيادة توزيعات الأرباح أو خفض الديون

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة أجيليتي إنها تتوقع تحقيق تدفقات نقدية حرة بنحو 200 إلى 250 مليون دولار سنوياً من حصتها البالغة 8% في شركة DSV الدنماركية، وذلك عن طريق توزيعات الأرباح وبرامج إعادة شراء الأسهم.

وأشارت أجيليتي إلى أن هذه التدفقات يمكن استخدامها لزيادة توزيعات الأرباح أو خفض الديون أو الاستثمار في مجالات أخرى.

الإعلان أتى في مؤتمر المحللين الفصلي للشركة، وهو الأول بعد إتمام صفقة مبادلة الأصول/ التي تخلت أجيليتي بموجبها عن كامل قطاعها اللوجستي العالمي، الذي كان يشكل 85% من أصولها، مقابل تملّك 8% من DSV.

وأكدت أجيليتي أن الصفقة التي تم إغلاقها في 16 أغسطس ستحقق لها ربحاً لمرة واحدة بقيمة 3.2 مليار دولار، ستدخل في بيانات الربع الثالث.

وصفقة الاستحواذ على الخدمات اللوجستية لـ"أجيليتي"، التي أعلنت في أبريل، ستسفر عن ثالث أكبر شركة نقل بضائع بقوة عاملة إجمالية تزيد عن 75 ألف موظف.

في مقابلة سابقة مع "العربية"، قال طارق سلطان نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة أجيليتي، إن الصفقة ذات قيمة مضافة عالية للمساهمين الحاليين، إذ نتجت عنها أصول جديدة قيمتها 5 مليارات دولار.

وبرر طارق سلطان الصفقة بأن "دي إس في" تعد أكبر وأكثر ربحية من قطاع أجيليتي اللوجستي، وأشار إلى أنه في القطاع حجم الإيرادات هو الذي يحدد ربحية السهم والقوة الشرائية مع وكلاء الشحن، وبعد دراسة معمقة "وصلنا إلى أنه من الممكن تحسين الربحية بالمشاركة مع دي إس في التي تحقق تدفقات مالية بـ50% عن كل دولار من الإيرادات، في المقابل كنا نحقق 12% فقط، أما حجمها فعند 22 مليار دولار بينما كان حجم قطاعنا 5 مليارات دولار".