.
.
.
.
شركات

"ماجد الفطيم" للعربية: بدء العمل في "مول الرياض" قريباً بتكلفة 4 مليارات دولار

"ماجد الفطيم" ترفع أرباحها نصف السنوية 2% إلى 1.6 مليار درهم

نشر في: آخر تحديث:

ارتفعت الأرباح نصف السنوية لمجموعة ماجد الفطيم في 2021، بنسبة 2% لتصل إلى 1.6 مليار درهم، على الرغم من تراجع الإيرادات بنسبة 10% لتسجل المجموعة 15.6 مليار درهم.

وذكرت الشركة أن المبيعات الإلكترونية لسلسلة متاجر كارفور ارتفعت بنسبة 25% مع ارتفاع طلبات الشراء بنسبة فاقت 50% في النصف الأول من العام، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وفي مقابلة مع "العربية" قال آلان بجاني الرئيس التنفيذي لمجموعة ماجد الفطيم القابضة، إن النتائج نصف السنوية تشير إلى النمو في أغلب أعمال الشركة، مشيراً إلى حدوث تصحيح طبيعي في قطاع المنتجات الاستهلاكية نتيجة عودة نمط الاستهلاك الطبيعي بعد حركة الشراء الكبيرة التي حدثت أثناء الجائحة العام الماضي، متوقعاً استمرار التحسن خلال العامين الجاري والقادم.

وتوقع عودة التعافي تدريجياً قائلاً إن "الأمور تعود إلى ما كانت عليه قبل 2019، رغم بقاء بعض المخاطر".

وحول النمو في سوق السعودية، أكد بجاني على أهمية استثمارات "ماجد الفطيم" في المملكة، مشيراً إلى قرب بدء العمل في "مول الرياض" وذلك في شهر نوفمبر، وهو أحد المشاريع الأساسية بقيمة استثمارات عند حوالي 4 مليارات دولار، والذي يأتي بعد افتتاح "سيتي سنتر الزاهية" في النصف الأول وهو الأكبر في الإمارات الشمالية والأحدث في دولة الإمارات.

وأضاف: "لا شيء يؤخرنا عن تنفيذ مشاريعنا في المملكة".

وتابع أن الشركة تستعد لافتتاح "مول عمان" في 1 سبتمبر والذي سيكون الأكبر في العاصمة مسقط.

من ناحية أخرى، لفت بجاني إلى تغير طريقة التسوق مع بدء سيطرة التجارة الإلكترونية على حصة أكبر.