.
.
.
.
شركات

"ميرسك" تضخ 1.4 مليار دولار بأسطول سفن منخفض الانبعاثات

طلبت 8 سفن حاويات تعمل بالميثانول بدلاً من زيت الوقود

نشر في: آخر تحديث:

تستثمر Maersk الدنمركية أكبر شركة خط شحن حاويات 1.4 مليار دولار في أسطول جديد لسفن الحاويات أكثر توافقاً مع المعايير البيئية، إذ طلبت ثماني سفن حاويات جديدة تعمل بوقود الميثانول لتقليل الانبعاثات، وتبلغ قيمة كل واحدة منها 175 مليون دولار، ومن المتوقع تسليمها عام 2024.

وسيخفض التحول إلى الميثانول من الاعتماد على زيت الوقود الذي تستخدمه معظم من السفن في الوقت الراهن. وتسعى المنظمة البحرية الدولية للحد من تلوث الهواء عن طريق الحد من كمية الكبريت في وقود السفن.

وقال مورتن بو كريستيانسن، نائب الرئيس للشركة والمسؤول عن ملف خفض الانبعاثات، إن الشركة لا تؤمن بالمزيد من الاعتماد على الوقود الأحفوري، فالكثير من عملائها يدعمون هذا التوجه.

بحلول عام 2050، ترغب هيئة الأمم المتحدة في خفض إجمالي انبعاثات غازات الاحتباس الحراري إلى النصف على الأقل مقارنة بعام 2008.

شركة ميرسك ليست الوحيدة التي بدأت في إجراء الانتقال للطاقة النظيفة، فقد أمر مالك ناقلة النفط Euronav NV بسفن جديدة قادرة على العمل في يوم من الأيام على الأمونيا أو الغاز الطبيعي المسال.