.
.
.
.
تكنولوجيا

قرار واحد يصعد بـ"مايكروسوفت" إلى قمة جديدة.. 2.3 تريليون دولار

ارتفعت أسهم مايكروسوفت بنحو 37% هذا العام

نشر في: آخر تحديث:

أغلقت أسهم شركة مايكروسوفت عند مستوى قياسي جديد يوم أمس الاثنين، حيث أدرك المزيد من المحللين الآثار المالية المترتبة على قرار صانع البرامج والأجهزة برفع سعر بعض اشتراكات برامج Office 365 للشركات العام المقبل.

أغلقت الأسهم عند 304.65 دولار، مما منح الشركة رأسمال سوقياً يقارب 2.3 تريليون دولار. وقد ارتفعت أسهم مايكروسوفت بنحو 37% هذا العام، متجاوزة معظم منافسيها الكبار، باستثناء شركة ألفابيت المالكة لمحرك البحث غوغل، التي حققت مكاسب بلغت 60% تقريباً على مدار العام حتى الآن.

لم يسارع المحللون إلى تحديث تقديراتهم، لكن العديد قالوا إن تغيير السعر لديه القدرة على زيادة الإيرادات لجزء أساسي من أعمال الشركة.

وتمثل الاشتراكات التجارية في برامج Office 365 حوالي 18% من إيرادات مايكروسوفت في السنة المالية التي انتهت في 30 يونيو، كما كتب فريق محللي غولدمان ساكس، بقيادة المحلل كاش راجان، في مذكرة يوم الأحد.

قال فريق البنك: "نعتقد أن الإعلان الأخير يسلط الضوء على الوضع التنافسي القوي للشركة وقوة التسعير طويلة الأجل، مما يساعد على دفع نمو متوسط الإيرادات لكل مستخدم المستمر خلال عام 2022".

من المقرر أن يرتفع سعر نوع واحد من الاشتراك، وهو Office 365 E5 المتميز، بنسبة 9% لكل مستخدم شهرياً بدءاً من 1 مارس 2022، بينما سترتفع تكلفة Office 365 E1 الأقل تكلفة بنسبة 25%.

بدورهم، رفع محللو Mizuho وUBS أهدافهم السعرية لأسهم مايكروسوفت إلى 350 دولاراً من 325 دولاراً بعد إعلان الشركة.

وكتب محللو UBS أن المزيد من الإيرادات القادمة من هذا الاشتراك تعني المزيد من الأموال لأعمال Windows المربحة للغاية، إلى جانب الجزء الخاص بكل مستخدم من أعمال Azure السحابية سريعة النمو.