.
.
.
.
أبل

فورد تحبط خطط أبل لتصنيع سيارتها الكهربائية ذاتية القيادة

استعانت شركة فورد برئيس قسم السيارات في شركة آبل

نشر في: آخر تحديث:

استعانت شركة فورد برئيس قسم السيارات في شركة آبل، دوج فيلد، ليصبح رئيس قسم التكنولوجيا المتقدمة والأنظمة المدمجة.

ووفقا لبيان صحفي من شركة فورد، سيكون فيلد مسؤولاً أمام الرئيس والمدير التنفيذي لشركة فورد، جيم فارلي.

وقالت فورد: "يقود فيلد جهود فورد لتطوير الجيل التالي من Blue Oval Intelligence Tech Stack لتقديم مركبات وخدمات ذكية ومتصلة تتحسن بمرور الوقت من خلال التحديثات المستمرة".

وشغل فيلد منصب نائب الرئيس للمشاريع الخاصة في شركة آبل، حيث كان الرئيس الفعلي لجهود الشركة المربكة المعروفة باسم Project Titan لصنع سيارة كهربائية ذاتية القيادة، وفقا للبوابة العربية للأخبار التقنية.

وكان قد عمل سابقًا في الشركة المصنعة لهواتف آيفون حيث كان نائب الرئيس لهندسة أجهزة ماك. ولكن ترك الشركة في عام 2013 ليصبح كبير مهندسي المركبات في شركة تيسلا.

علاوة على ذلك، ساعد في الإشراف على تطوير سيارة Model 3، ولكن غادر تيسلا في عام 2018 وعاد إلى آبل.

وتمثل مغادرته أحدث انتكاسة لقسم السيارات في الشركة، الذي خضع لتغييرات عديدة على مدار السنوات العديدة الماضية.

وبالرغم من بدء المشروع في عام 2014. ولكن لا يزال العمل على السيارة الكهربائية الذاتية القيادة في مرحلة مبكرة، وذلك حسبما أفادت وكالة بلومبرج في شهر يناير.

ويمثل هذا النهج تغييرا بالمقارنة مع الخطة السابقة لتطوير برمجيات ذاتية القيادة يمكن استخدامها من قبل شركات صناعة السيارات الأخرى، الذي كان بحد ذاته تغييرًا من محاولة بناء سيارة.

وقال متحدث باسم شركة آبل في بيان: "نحن ممتنون للمساهمات التي قدمها دوغ للشركة ونتمنى له كل التوفيق في هذا الفصل التالي".

وليس من الواضح من الذي يحل محل فيلد. وذلك بالرغم من أن الشركة قد عينت أولريش كرانز، المسؤول التنفيذي السابق في شركة بي إم دبليو الذي عمل على تطوير السيارة الرياضية الهجينة i8 والسيارة الرياضية الكهربائية i3، للعمل تحت إدارة فيلد في شهر يونيو.

واستقال كرانز مؤخرًا من منصبه كرئيس تنفيذي لشركة Canoo، وهي شركة سيارات كهربائية ناشئة شارك في تأسيسها. وكانت آبل مهتمة بالاستحواذ على Canoo في عام 2020.

وبحسب ما ورد أصبح جون جياناندريا، نائب الرئيس الأول للشركة للتعلم الآلي والذكاء الاصطناعي، في شهر ديسمبر مسؤولًا عن جهود آبل في مجال السيارات.

وينضم فيلد إلى شركة فورد حيث تعمل الشركة بثبات على بناء جهودها في مجال السيارات الكهربائية. وعلى الأخص مع Ford F-150 Lightning، وهي نسخة كهربائية بالكامل من الشاحنة الصغيرة ذات الشعبية الكبيرة. بالإضافة إلى موستانج الكهربائية بالكامل.

بالإضافة إلى ذلك تحشد الشركة وراء خطة عمل تسميها Ford Plus. وتعتزم إنشاء المزيد من السيارات الموصولة بالكامل بالشبكة ويمكن تحديثها عبر الهواء.

وقالت فورد أيضًا إن نظام أندرويد من غوغل يعمل على تشغيل أنظمة المعلومات والترفيه في الملايين من سياراتها، وذلك بدءًا من عام 2023.