.
.
.
.
شركات

"إيفرغراند" تقترب من لحظة الحقيقة.. أسهمها تغرق وسط أزمة الديون

لدى إيفرغراند أكثر من 300 مليار دولار من الالتزامات

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت أسهم شركة Evergrande، ثاني أكبر مطور عقاري في الصين، إلى أدنى مستوياتها منذ مايو 2010 وسط مسارعة الشركة لجمع الأموال لتسديد مستحقاتها.

وتواجه الشركة استحقاق فوائد على قروض مصرفية اليوم الاثنين، مع فترة سماح ليوم واحد، لكن لم تتضح قيمة هذا المبلغ علما أن يومي الاثنين والثلاثاء هما عطلة رسمية في الصين.

إضافة إلى ذلك، لدى الشركة 83.5 مليون دولار هي دفعات كوبون على سندات مارس 2022 تستحق في 23 سبتمبر، و47.5 مليون دولار دفعات كوبون على سندات مارس 2024 تستحق في 29 سبتمبر.

وفي حال عدم تسديد الشركة لهذه الدفعات خلال ثلاثين يوما، تعد السندات متعثرة.

إيفرغراند Evergrande لديها 669 مليون دولار من مدفوعات الكوبون تستحق هذا العام، منها 615 مليون دولار على سندات بالدولار.

خلال الأسبوع الماضي، أصدرت شركة إيفرغراند تقريرا متشائما حول صحتها المالية، قائلة إنها تواجه ضغوطًا هائلة في السيولة وقد عينت مستشارين للنظر في إعادة الهيكلة التي قد تكون من أكبر عمليات إعادة هيكلة للديون في البلاد.

ولدى إيفرغراند أكثر من 300 مليار دولار من الالتزامات، نصفها مدفوعات تشمل مستحقات المقاولين.