.
.
.
.
سيارات كهربائية

نزعة السيارات الكهربائية تجتاح العالم.. هذه حصة "أستون مارتن" المستهدفة

السائقون في أميركا قطعوا 273.8 مليار ميل خلال أغسطس

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس التنفيذي لشركة أستون مارتن البريطانية لصناعة السيارات الفاخرة اليوم الثلاثاء، إن 50% على الأقل من مبيعات الشركة ستكون مركبات كهربائية بحلول عام 2030.

ومتحدثا أثناء فعاليات قمة رويترز للسيارات، قال توبياس مويرز "أستطيع أن أقول إن 50%، كحد أدنى، من مبيعاتنا ستكون سيارات كهربائية، وربما سيكون الرقم أعلى من ذلك".

من جهتها قالت الإدارة الاتحادية للطرق السريعة في الولايات المتحدة الثلاثاء إن عدد الأميال التي قطعها قائدو السيارات ارتفع 8.5% على أساس سنوي في أغسطس/ آب بينما يواصل التعافي من مستوياته المنخفضة أثناء الجائحة ومع عودة المزيد من الأميركيين إلى المكاتب والقيام برحلات لقضاء العطلات.

أضافت الإدارة أن قائدي السيارات قطعوا 273.8 مليار ميل في أغسطس/ آب، بزيادة 21 مليار ميل عن الشهر نفسه في 2020، لكنه أقل من الرقم المسجل في أغسطس/ آب 2019 والبالغ 286.8 مليار ميل.

وفي الصين، قال الرئيس التنفيذي لشركة شبنغ الصينية لصناعة السيارات الكهربائية إن المركبات التي تعمل بالطاقة الجديدة من المتوقع أن تشكل أكثر من 35% من مبيعات السيارات الجديدة في الصين في 2025.

والصين هي أكبر سوق للسيارات في العالم وتشجع مركبات الطاقة الجديدة التي تشمل البطاريات الكهربائية والوقود الهجين وخلايا الهيدروجين.

وقالت جمعية مصنعي السيارات في الصين في وقت سابق هذا الشهر إن مبيعات سيارات الطاقة الجديدة في ثاني أكبر اقتصاد في العالم من المرجح أن ترتفع إلى ثلاثة ملايين وحدة هذا العام، من 1.4 مليون العام الماضي.

وقال خي شياوبنغ الرئيس التنفيذي لشركة شبنغ أثناء فعاليات قمة رويترز للسيارات "إجمالي مبيعات سيارات الطاقة الجديدة هذا العام تتجاوز بشكل طفيف توقعاتنا"، مضيفا أنه فوجيء بالزيادة الحادة في السيارات التي تعمل بالوقود الهجين والمركبات الكهربائية.

وقالت جمعية مصنعي السيارات إن مبيعات مركبات الطاقة الجديدة شكلت 11.6% من إجمالي السوق في الصين في الأشهر التسعة الأولى هذا العام.

وسئل خي عما إذا كان نقص إمدادات الرقائق الالكترونية له تأثير على صناعة السيارات العالمية، فقال إنه سيظل يشكل تحديا في الاثني عشر شهرا القادمة، لكن الأمور "ستتحسن تدريجيا".