.
.
.
.
طيران

انهيار التشغيل يدفع "أميركان إيرلاينز" إلى هذه الخطوة

أجبرت على إلغاء آلاف الرحلات الجوية بسبب نقص الموظفين

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة "أميركان إيرلاينز"، في مذكرة داخلية، أنها ستمنح مضيفي الطيران الذين يعملون خلال الإجازات علاوة أجر لمرة واحدة. وتأتي زيادة أجور العطلات بعد الانهيار التشغيلي خلال عطلة عيد الهالوين، مما أجبر شركة الطيران على إلغاء آلاف الرحلات الجوية جزئيًا بسبب نقص الموظفين.

من المقرر أن يحصل مضيفو الطيران الذين يعملون في الفترة من 23 نوفمبر إلى 29 نوفمبر و 22 ديسمبر إلى 2 يناير على علاوة بنسبة 150%. وسوف يحصل أولئك الذين لم يتغيبوا بين 15 نوفمبر و 2 يناير على علاوة أعلى بنسبة 300% عن ساعات عملهم خلال فترة ذروة العطلة.

وقال مدير العمليات بالشركة، ديفيد سيمور: "على صعيد الجدول الزمني، تأكدنا من أن شهري نوفمبر وديسمبر قد تم بناؤهما لتلبية طلب العملاء وأنهم مدعومون بشكل كامل من قبل طاقم العمل لدينا".

تتوقع الشركة أن ينضم 4000 عضو جديد إلى فريق الشركة في الربع الأخير، وأن يكون لدى شركة الطيران 600 مضيفة جديدة بحلول نهاية ديسمبر. وأوضحت أن ما يقرب من 1800 مضيف قد عادوا من الإجازات في نوفمبر وسيعود 800 آخرون في ديسمبر. وذكرت أن لديها 24000 مضيف طيران في الوقت الحالي.

وأجازت شركة "أميركان إيرلاينز" 8000 مضيف خلال الوباء، عندما توقعت انتهاء صلاحية المساعدات الفيدرالية لعمال الخطوط الجوية.

وقال "سيمور": "من التغييرات المتعلقة بالوباء إلى الطريقة التي يجب أن نؤدي بها أعمالنا (بما في ذلك القناع ومتطلبات السفر الأخرى) والأقلية الصغيرة من العملاء الذين يتسببون في الاضطرابات، كانت الأشهر العشرين الماضية صعبة للغاية بالنسبة للكثيرين على المستويين الشخصي والمهني".

ألقت شركة "أميركان إيرلاينز" باللوم في الانهيار التشغيلي خلال الأسبوع الماضي على سوء الأحوال الجوية في مركز دالاس فورت وورث ونقص الطيارين والمضيفين.

ووفق شبكة "سي إن إن"، تقول نقابات شركات الطيران إن الموظفين على حافة الانهيار. وأفاد العديد من الطيارين والمضيفين بأنهم يواجهون مشكلة في الحصول على غرف الفنادق التي يحتاجون إليها للحصول على الراحة. وذكرت النقابات أنها تشعر بالقلق من أن المشاكل ستزداد سوءًا مع الزيادة المتوقعة في السفر خلال العطلات.

أيضًا، هناك مخاوف بشأن قواعد اللقاح الفيدرالية، والتي قالت "أميركان إيرلاينز" إنها ستلتزم بها. ويعتقد بعض محللي الصناعة أن الامتثال لهذه القواعد سيعني أن عددًا كبيرًا من موظفي الخطوط الجوية لن يتمكنوا من العمل خلال فترة العطلة، أو قد يتركون وظائفهم بدلاً من الامتثال.

وبمجرد أن يصعد المضيفون على متن الطائرة، فإنهم يخاطرون بمواجهة ركاب جامحين. وقد أبلغت شركات الطيران عن عدد قياسي من الاشتباكات العنيفة بين المضيفين والركاب في عام 2021. ووجد استطلاع أجرته جمعية مضيفي الطيران، التي تمثل 50000 موظف في 17 شركة طيران، أن 85% من المشاركين قالوا إنهم تعاملوا مع ركاب مشاغبين خلال النصف الأول من عام 2021. وقال 58% إنهم تعرضوا لخمسة حوادث على الأقل، بينما خاض 17% قتالًا جسديًا.