.
.
.
.
وول ستريت

كريدي سويس يوقع اتفاقية نقل عملاء السمسرة إلى بي إن بي باريبا

أزمتان عصفتا بالبنك وقادتاه لخسائر بمليارات الدولارات

نشر في: آخر تحديث:

قالت مجموعة كريدي سويس غروب، إنها وافقت على توصية عملاء صناديق التحوط الخاصة بها بالانتقال إلى BNP Paribas SA بعد أن قرر البنك السويسري الخروج من هذا النشاط.

وتأتي اتفاقية الإحالة التي تم الإعلان عنها اليوم الاثنين، كجزء من خروج كريدي سويس من وحدة السمسرة الرئيسية التي خسرت المليارات في انهيار أركيغوس كابيتال مانجمنت، حيث كان نقل رأس المال من تلك الوحدة إلى أعمال إدارة الثروات الأكثر ثباتاً هو محور الخطة الاستراتيجية الجديدة التي أعلنها البنك الأسبوع الماضي، حيث يسعى رئيس مجلس الإدارة أنطونيو هورتا أوسوريو إلى تجاوز إحدى أكثر الفترات اضطراباً في تاريخ البنك.

ويعمل بي إن بي BNP بالفعل في خضم تولي أعمال الوساطة الرئيسية لدويتشه بنك إيه جي كجزء من خروج البنك الألماني في عام 2019 من تداول الأسهم. فيما كانت تلك الصفقة أكثر انخراطاً، حيث تضمنت نقل الأصول والموظفين بدلاً من مجرد تشجيع العملاء على نقل المعاملات. ومن المقرر أن يكتمل النقل هذا العام.

وتهتم البنوك الاستثمارية بأقسام السمسرة الرئيسية داخلها، سواء من أجل تحقيق الأرباح أو إقامة علاقات مع مديري صناديق التحوط الأثرياء. وعادة ما تنتج حوالي ثلث عائدات تداول الأسهم عبر وول ستريت.

ويشير خروج كريدي سويس من السمسرة الرئيسية إلى أن لاعبا دوليا رئيسيا كان من بين القلائل في المنافسة مع عمالقة وول ستريت، سيترك الساحة أمام هذه البنوك لتقاسم إرثه.

وحقق بي إن بي 2.29 مليار يورو (2.65 مليار دولار) من تداول الأسهم في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام. هذا يضعه بالقرب من أعلى مراتب البنوك الأوروبية، ولكن لا يقترب من أكثر من 8 مليارات دولار حققها كل من عمالقة تداول الأسهم الثلاثة غولدمان ساكس، وجي بي مورغان، ومورغان ستانلي.

من جانبه، يرى محلل بلومبرغ إنتليجنس، جوناثان تايس، أن الصفقة يجب أن تدعم قدرة BNP على تجاوز التوقعات العام المقبل، حيث ستكون الصفقة بمثابة رياح خلفية لإيرادات عام 2022 في أعمال الأسهم الخاصة بـ BNP، حيث يدعو الإجماع إلى تحقيق عائدات بقيمة 3.6 مليار دولار في عام 2022".

ولدى BNP تاريخ طويل في محاولة اغتنام الأزمة، حيث اشترى المقرض أعمال السمسرة الرئيسية لبنك أوف أميركا كورب في يونيو 2008 مع احتدام أزمة الائتمان، واكتسب أكثر من 500 عميل و300 موظف.