.
.
.
.
أبوظبي

"إن إم سي" تخرج من الوضع تحت الإدارة في أبوظبي 17 يناير المقبل

نشر في: آخر تحديث:

كشفت وثيقة حصلت عليها وكالة "رويترز"، أن شركة "إن إم سي" للرعاية الصحية في الإمارات ستخرج من الوضع تحت الإدارة في أبوظبي يوم 17 يناير/كانون الثاني بدلا من 21 ديسمبر/كانون الأول.

وتعتبر شركة "إن إم سي" أكبر مقدم لخدمات الرعاية الصحية في الإمارات، مرت بمشاكل العام الماضي بعد الكشف عن ديون مخفية تتجاوز أربعة مليارات دولار مما كبد مقرضين في الإمارات وخارجها خسائر كبيرة.

كانت الشركة قد حصلت على موافقة الدائنين على عملية أدوات التخارج المقترحة لإعادة هيكلة المجموعة التي ستسمح لـ 34 شركة من مجموعة إن إم سي بالخروج من الإدارة والاستمرار في تشغيل الأعمال الأساسية للمجموعة.

وخلال التصويت الذي جرى في 1 سبتمبر 2021، تمت الموافقة بتأييد كبير على ترتيب إعادة الهيكلة، حيث صوت 95% من الدائنين المؤهلين للتصويت بالموافقة.

وفي سبتمبر الماضي، أعلنت السركة أنه بمجرد التأكيد من قبل محاكم سوق أبوظبي العالمي، من المتوقع أن يستغرق التنفيذ ما بين 3 و5 أشهر لإكمال نقل أسهم وأصول شركات المجموعة إلى الشركة الجديدة، وكذلك الحصول على تصريح من الجهات الحكومية المناسبة، وعند هذه النقطة ستخرج الكيانات التشغيلية الـ 34 من الإدارة.

وستظل إن إم سي المحدودة للرعاية الصحية في الإدارة من أجل متابعة بعض دعاوى التقاضي المحتملة نيابة عن نفسها وعن الشركات الأخرى، وسيتم توزيع أي عائدات منها على الدائنين المعنيين وفقًا لشروط ترتيب الشركة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة