.
.
.
.
سيارات

مفاوضات مع "مرسيدس - بنز" لتعزيز استثماراتها في السوق المصرية

مصر تسعى لتوطين الصناعات المحلية وعلى رأسها صناعة السيارات

نشر في: آخر تحديث:

عقدت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة المصرية، اجتماعاً مع وفد شركة مرسيدس-بنز إيجيبت برئاسة جيرد بيترليش، الرئيس والمدير التنفيذي للشركة، لبحث مشروعات الشركة الحالية والمستقبلية بالسوق المصرية، وتوجهاتها لتوطين صناعة السيارات الكهربائية في مصر خلال المرحلة المقبلة.

وقالت الوزيرة المصرية إن الوزارة "حريصة على تشجيع الاستثمارات الأجنبية العاملة في مصر، لنمو أعمالها خاصة في ظل بيئة الأعمال المواتية التي تتمتع بها مصر حالياً، فضلاً عن الخطوات التي اتخذتها الدولة لتشجيع وتعزيز مناخ الاستثمار والسعي لتوطين الصناعات المحلية وعلى رأسها صناعة السيارات"، مشيرة إلى حرص الحكومة على تذليل كافة العقبات التي تواجه المستثمرين بما يسهم في جعل مصر نقطة تمركز للاستثمارات الأجنبية وزيادة تدفق الصادرات إلى الأسواق الخارجية.

وأضافت جامع أن القيادة السياسية في مصر تولي اهتماما بالغاً بتحفيز توطين صناعة السيارات والصناعات المغذية لها محليًا، والوصول لأكبر قدر ممكن من نسب التصنيع والإنتاج المحلي لها، لافتةً إلى أن السوق المصرية "تتمتع بكافة المقومات التي تؤهلها لتصبح مركزاً رئيسياً لتصنيع السيارات في منطقة الشرق الأوسط وقارة إفريقيا".

من جانبه، أكد جيرد بيترليش، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة مرسيدس-بنز ايجيبت، أن الشركة تدعم توجهات الحكومة المصرية نحو توطين صناعة السيارات وتعتبر السوق المصرية سوقاً واعدة ومحوراً هاماً في منطقة الشرق الأوسط لتصنيع سيارات مرسيدس - بنز، لافتاً إلى أن الشركة شهدت نمواً كبيراً بالسوق المصرية خلال الأعوام القليلة الماضية حيث يجري حالياً الانتهاء من مركز لوجستي للشركة بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس على مساحة 20 ألف متر، كما قامت الشركة بزيادة عدد وكلائها في السوق المصرية، بالإضافة للتصنيع المحلي لسيارات الدفع الرباعي GLE وGLS، وهو ما يعكس اهتمام الشركة العالمية بتوسيع نطاق أعمالها بالسوق المصرية خلال المرحلة الحالية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة