ذكاء اصطناعي

الذكاء الاصطناعي قد يضع حداً نهائياً لمشكلة اختيار طعامك.. كيف هذا؟

"Talabat" للعربية.نت: ملتزمون بتطوير الذكاء الاصطناعي لتحسين تجربة المستخدم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

في ظل التحول الرقمي الذي يشهده العالم، تتسابق الشركات والمؤسسات التجارية في مختلف القطاعات للبقاء في طليعة التطور التكنولوجي، عبر الاستثمار في الذكاء الاصطناعي لتعزيز تجربة المستهلك وجذب المزيد من العملاء.

ومن بين هذه القطاعات، نجد صناعة التوصيل السريع، التي تحرص الشركات العاملة فيها على استغلال التكنولوجيا لتحقيق ابتكار ملموس.

في هذا الإطار، أطلقت شركة التكنولوجيا ومنصة التجارة الإلكترونية طلبات "Talabat" والمتخصصة في توصيل الطعام عبر الإنترنت، في مايو، "Talabat AI" بهدف تعزيز استخدام التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي عبر تطبيقها في خدماتها المتعددة.

وأوضح رئيس قسم التعلم الآلي والخوارزميات في "Talabat"، محمد حسونة، في مقابلة مع "العربية.نت" على هامش قمة التحول الرقمي الإمارات 2023، أن "Talabat AI"، هو أول روبوت محادثة في المنطقة يعتمد على تقنية "ChatGPT"، يمكن من خلاله الاستفسار عن الوصفات الغذائية، بطريقة شبيهة لما يقدمه الطاهي.

يعتبر هذا الابتكار، بحسب حسونة، جزءا من التزام شركة التكنولوجيا في استكشاف مبادرات تكنولوجية جديدة لتحسين تجربة العميل، عن طريق تبسيط وتسهيل عملية الطلب.

وأكد حسونة على أهمية التطور المستمر والتبني الفعال لتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي في مواجهة التحديات التي تصاحب اعتماد تقنيات جديدة من قبل العملاء والموظفين، لضمان خلق قيمة أساسية للخدمات المقدمة.

كما أكد على "ضرورة وجود فريق عمل مرن، وهو الحال في "Talabat"، حيث يبحث موظفو إدارة التكنولوجيا والمنتجات في الشركة باستمرار عن طرق لتطوير المنتجات، عبر استخدام التكنولوجيا الحديثة، بهدف تحسين التجربة للعملاء".

وحول مخاطر الذكاء الاصطناعي، أشار حسونة إلى وجود بعض الاحتمالات لعرض معلومات غير دقيقة في بعض الأحيان، ومن هنا جاءت الحاجة للإشراف من قبل الخبراء للتأكد من جودة المعلومات.

من ناحية أخرى، أكد حسونة "للعربية.نت" أن الشركة ملتزمة بتطوير "Talabat AI" والعمل على مشاريع تعتمد على الذكاء الاصطناعي لتحسين تجربة المستخدم، من خلال فهم محتوى قوائم المطاعم وتفضيلات العملاء، لتقديم توصيات متخصصة.

وفيما يتعلق بمستقبل الصناعة، يرى حسونة أنه من الصعب التكهن بالمستقبل في ضوء النمو السريع للذكاء الاصطناعي. "القطاع يتحرك بسرعة، ولكن كيف ستبدو الأمور بعد 5 أو 10 سنوات؟ لا أحد يمكن الإجابة".

ومن المتوقع أن تصل إيرادات قطاع توصيل الطعام عبر الإنترنت عالميا إلى مستويات 1.02 تريليون دولار في عام 2023، بحسب "Statista". وأن تنمو بنسبة 12.67% على أساس سنوي، لتصل إلى 1.65 تريليون دولار بحلول عام 2027.

أما التوصيل من البقالة، فسيشكل الجزء الأكبر من السوق، بحجم متوقع يبلغ 630 مليار دولار في عام 2023.

كما من المتوقع أن يصل عدد مستخدمي تطبيقات توصيل الوجبات عالميا إلى 2.45 مليار مستخدم عالميا بحلول عام 2027.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

الأكثر قراءة