أزمة مصرفية

"يو بي إس" يعتزم إلغاء أكثر من نصف وظائف "كريدي سويس"

تقليص الموظفين في إطار خطة إنقاذ طارئة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

تعتزم مجموعة "يو بي إس" المصرفية إلغاء 35 ألف وظيفة في "كريدي سويس"، أي أكثر من نصف موظفي البنك الذي تم الاستحواذ عليه في إطار خطة إنقاذ طارئة، وفق ما أفاد الثلاثاء تقرير لشبكة بلومبرغ.

كان لدى بنك كريدي سويس نحو 45 ألف موظف قبل أن يوشك على الانهيار على خلفية مخاوف المستثمرين بشأن ملاءته المالية، ما دفع الحكومة السويسرية إلى إعداد خطة إنقاذية ضخمة.

وكان خبراء قد رجّحوا إلغاء عدد كبير من الوظائف بسبب تداخل الأنشطة في اثنين من أهم البنوك في العالم.

ولم يشأ "يو بي إس" الإدلاء بأي تعليق لوكالة فرانس برس حول التقرير.

في نهاية العام الماضي كان العدد الإجمالي لموظفي المجموعتين المصرفيتين نحو 120 ألفا، منهم 37 ألفا في سويسرا.

ونقل تقرير بلومبرغ عن مصادر قريبة من المؤسستين، أنه تم إبلاغ الموظفين بثلاث دفعات قادمة من إلغاء الوظائف هذا العام، الأولى في نهاية يوليو والثانية في سبتمبر والثالثة في أكتوبر.

وكان الرئيس التنفيذي لبنك "يو بي إس" سيرجيو إيرموتي قد حذر في وقت سابق من هذا الشهر من "مطبات" في الأشهر المقبلة، وقال إن الاندماج يتطلب "دفعات" من القرارات الصعبة، لا سيما في ما يتعلق بالتوظيف.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.