نفط وغاز

شل تعتزم بيع وحدتها الباكستانية لشركة وافي للطاقة السعودية

من المتوقع إتمام البيع في الربع الرابع من 2024

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت شركة شل باكستان، اليوم الأربعاء، إن شل بتروليوم، وهي وحدة تابعة لشركتها الأم شل، وقعت اتفاقاً مع وافي للطاقة لبيع عملياتها المحلية.

وقالت شركة شل بتروليوم، الذراع الدولية لشركة شل، إن من المتوقع إتمام البيع في الربع الرابع من 2024 بما يعتمد على الحصول على موافقات الجهات التنظيمية.

وفي يونيو/حزيران، قالت شركة شل بتروليوم إنها ستنسحب من باكستان ببيع حصتها البالغة 77%.

وجاءت هذه الخطوة بعد أن أصدرت شركة شل عدة إعلانات تتعلق بعملياتها العالمية وبعد أن تكبدت شركة شل باكستان خسائر في عام 2022، بسبب أسعار الصرف وانخفاض قيمة الروبية الباكستانية والمستحقات المتأخرة في الوقت الذي تواجه فيه البلاد أزمة مالية وركود اقتصادي.

ووافي للطاقة هي شركة تابعة مملوكة بالكامل لمجموعة أسياد القابضة وهي شركة لبيع الوقود بالتجزئة في السعودية.

تتضمن عمليات شل باكستان أكثر من 600 موقع للتنقل و10 محطات وقود ومصنع لخلط زيوت التشحيم، بالإضافة إلى حصة تبلغ 26% في شركة خطوط الأنابيب الباكستانية العربية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.