شركات

الشرطة تحقق في "واقعة تسلل إلكتروني" استهدفت شركة موانئ دبي أستراليا

في ملبورن وسيدني وبرزبين وفريمانتل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

تحقق الشرطة الأسترالية اليوم الأحد في واقعة تتعلق بالأمن الإلكتروني، أجبرت شركة موانئ دبي العالمية أستراليا المشغلة للموانئ على تعليق عملياتها في موانئ في عدة ولايات منذ يوم الجمعة.

وقال متحدث باسم الشرطة الاتحادية الأسترالية "بدأنا تحقيقا في الحادث ولن نعلق أكثر لأنه تحقيق مستمر".

وأوقفت موانئ دبي العالمية أستراليا، وهي جزء من شركة موانئ دبي العالمية العملاقة المملوكة لحكومة دبي، عملياتها في محطات الحاويات التابعة لها في ملبورن وسيدني وبرزبين وفريمانتل في أستراليا الغربية بعد اكتشاف التسلل يوم الجمعة.

وقالت موانئ دبي العالمية أستراليا في بيان اليوم الأحد إنها "تختبر الأنظمة الرئيسية الضرورية، لاستئناف العمليات العادية وحركة الشحن المنتظمة".

وأضافت أنها تدرس أيضا "طبيعة الوصول إلى البيانات وسرقة البيانات".

ولم يرد متحدث باسم الشركة على الفور على طلب من رويترز للتعليق على موعد استئناف العمليات العادية.

وقالت شركة تشغيل الموانئ في وقت سابق إنها "تعمل على مدار الساعة" لاستئناف العمليات الطبيعية.

وفي وقت متأخر من أمس السبت، قال دارين جولدي، منسق الأمن الإلكتروني الوطني، الذي تم تعيينه هذا العام بعد العديد من عمليات التسلل الإلكتروني الكبيرة إن "توقف" العمليات "من المرجح أن يستمر لعدة أيام وسيؤثر على حركة البضائع من وإلى البلاد".

وكتب جولدي على منصة إكس للتواصل الاجتماعي "أعلنت موانئ دبي العالمية أستراليا أنها قامت بتقييد الوصول إلى عمليات الموانئ الأسترالية في سيدني وملبورن وبرزبين وفريمانتل أثناء التحقيق في الواقعة".

وقالت وزيرة الشؤون الداخلية كلير أونيل أمس السبت إن الحكومة تنسق الاستجابة لهذه "الواقعة الإلكترونية".

ووفقا لموانئ دبي العالمية، توظف الشركة في منطقة آسيا والمحيط الهادي أكثر من 7000 شخص ولديها موانئ ومحطات في 18 موقعا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.