شركات

"FDA" تحذر من حليب للأطفال بسبب عدوى بكتيرية

الشركة المصنّعة سحبت أكثر من 675 ألف علبة طوعاً

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

حذرت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، أمس، المستهلكين من التلوث البكتيري المحتمل لمنتجات تركيبة حليب الرضع "نيوتراميجين" المضادة للحساسية من شركة ريكيت/ميد جونسون.

والتركيبة المتخصصة هي تركيبة مضادة للحساسية يستخدمها الرضع الذين يعانون من حساسية حليب البقر.

وسحبت الشركات المصنعة طوعاً 675.030 علبة من التركيبة في 29 ديسمبر/كانون الأول، بعد إخطار إدارة الغذاء والدواء الأميركية بأن التركيبة المصدرة كانت إيجابية بالنسبة لـ"كرونوباكتر ساكازاكي" من قبل وزارة الصحة الإسرائيلية.

ويمكن أن تسبب بكتيريا Cronobacter حالات عدوى نادرة، ولكنها قد تكون مميتة عند الأطفال حديثي الولادة.

حياة الرضع في خطر.. حليب الأطفال يوشك على النفاد في غزة

وتشير الوكالة إلى أنه لم يتم الإبلاغ عن أي أمراض حتى الآن وأن معظم المنتجات الموزعة في الولايات المتحدة قد تم استهلاكها بالفعل، وفقاً لما ذكرته شبكة "CNN"، واطلعت عليه "العربية Business".

وقالت الشركة في بيانها الصحافي: "لقد خضعت جميع المنتجات المعنية لاختبارات مكثفة، وكانت نتيجة اختبارها سلبية بالنسبة للبكتيريا".

وقالت إدارة الغذاء والدواء الأميركية إن المستهلكين الذين يستخدمون لبن الأطفال "Nutramigen Hypoallergenic Infant Formula"، مع رموز الدُفعات المبينة أدناه يجب ألا يستخدموا المنتج ويتخلصوا من التركيبة على الفور. ويمكن للمستهلكين الاتصال بشركة "Reckitt/Mead Johnson Nutrition" لاسترداد أموالهم.

ZL3FHG علب 12.6 أونصة

ZL3FMH علب 12.6 أونصة

ZL3FPE علب 12.6 أونصة

ZL3FQD علب 12.6 أونصة

ZL3FRW علب 19.8 أونصة

ZL3FXJ علب 12.6 أونصة

وتحتوي المنتجات على رمز UPC 300871239418 أو 300871239456 و"الاستخدام حسب التاريخ" بتاريخ 1 يناير/كانون الثاني 2025.

وعلى الرغم من أن هذا المنتج عبارة عن تركيبة مخصصة للرضع، إلا أن هناك تركيبات بديلة متاحة للرضع وتقترح الوكالة على المستخدمين العمل مع مقدمي الرعاية الصحية لإيجاد بديل.

الصحة الإسرائيلية

في 14 ديسمبر/كانون الأول، أبلغت وزارة الصحة الإسرائيلية إدارة الغذاء والدواء الأميركية بأن المنتج الذي تم اختباره على الحدود الإسرائيلية كجزء من العينات الروتينية كان إيجابياً للبكتيريا. وبالتشاور مع إدارة الغذاء والدواء الأميركية، بدأت إسرائيل في إجراء تسلسل كامل للجينوم للمنتجات وأكدت وجود البكتيريا في 28 ديسمبر/كانون الثاني.

وفي 18 ديسمبر/كانون الأول، بدأت إدارة الغذاء والدواء الأميركية على الفور عملية تفتيش مسببة في منشأة زيلاند التابعة لشركة Reckitt/Mead Johnson Nutrition، والتي تضمنت اختبار عينات التركيبة وكذلك أخذ العينات البيئية. لا يزال فحص إدارة الغذاء والدواء الأميركية مستمراً حالياً، ولكن جميع الاختبارات حتى الآن كانت سلبية بالنسبة لبكتيريا Cronobacter.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة