شركات

وحدة "إيفرغراند" للسيارات الكهربائية تعلق مفاوضات لتعديل شروط اكتتاب بنصف مليار دولار

الصفقة المحتملة إذا أبرمت ستحوز "إن.دبليو.تي.إن" حصة 27.50% في "نيو إنرجي فيكل"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت تشاينا إيفرغراند نيو إنرجي فيكل، أمس الجمعة، إنها علقت مفاوضات لتعديل شروط اتفاق للاكتتاب في الأسهم بقيمة 3.89 مليار دولار هونغ كونغ (497.42 مليون دولار) مع شركة إن.دبليو.تي.إن المتخصصة في توفير حلول النقل المراعية للبيئة ومقرها دبي.

وكانت وحدة السيارات الكهربائية التابعة لمجموعة تشاينا إيفرغراند الصينية وافقت في أغسطس/ آب على إصدار 6.18 مليار سهم جديد لشركة (إن.دبليو.تي.إن) لدعم خطة إعادة هيكلة الشركة الأم.

وإذا أبرمت الصفقة، ستحوز (إن.دبليو.تي.إن) حصة 27.50% في (نيو إنرجي فيكل) وستنخفض حصة مجموعة تشاينا إيفرغراند إلى 46.86%، وفق "رويترز".

وقالت (نيو إنرجي فيكل) إنها إذا قررت المضي قدما في صفقة الأسهم مع (إن.دبليو.تي.إن)، فسيعيد الطرفان التفاوض في تعديل بعض الشروط الرئيسية.

وقالت وحدة السيارات الكهربائية الصينية إن الطرفين "ما زالا يبحثان احتمالات المضي قدما في التعاملات المقترحة ولم يشكلا بعد وجهة نظر حاسمة".

ويأتي التقرير بعد أيام من صدور أمر بتصفية تشاينا إيفرغراند، المطور العقاري الأكثر مديونية في العالم، بعد أن عجزت عن تقديم خطة محددة لإعادة الهيكلة. ويأتي أيضا بعد مرور أكثر من عامين على تخلفها عن سداد ديونها الخارجية وبعد عدة جلسات في المحكمة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.