شركات

"أوبن إيه آي" تبرم اتفاقاً من شأنه تقدير قيمتها بـ80 مليار دولار

بعد عام متقلّب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أبرمت "أوبن إيه آي" اتفاقا مع مستثمرين من شأنه تقدير قيمة الشركة الناشئة بـ80 مليار دولار أو أكثر، بعد عام متقلّب شهدته مبتكِرة برنامج "تشات جي بي تي".

ويعني الاتفاق الذي أوردته صحيفة "نيويورك تايمز" لكن لم تؤكّده بعد "أوبن إيه آي"، أن قيمة الشركة الرائدة عالميا في مجال الذكاء الاصطناعي التوليدي، ستزيد ثلاث مرات تقريباً في أقل من 10 أشهر.

وسيسمح الاتفاق للشركة التي تتخذ في سان فرانسيسكو مقرا ببيع الأسهم الموجودة لمستثمرين بقيادة "ثرايف كابيتل".

وسيسمح كذلك للمديرين التنفيذيين والموظفين ببيع الأسهم بسعر مؤات، بعد ثلاثة أشهر فقط من تغلب الشركة على أزمة كبرى عقب إقالة مؤسسها المشارك ورئيسها التنفيذي سام ألتمان ثم إعادته بعد أيام.

وأحدثت "أوبن أيه آي" ثورة في مجال الذكاء الاصطناعي عند طرحها برنامج "تشات جي بي تي" على الإنترنت أواخر العام 2022.
وأثار النجاح الفوري للبرنامج اهتماما كبيرا بهذه التكنولوجيا المتطورة القادرة على توليد نصوص وأصوات وصور.

وزادت مايكروسوفت، وهي أصلا مستثمر في "أوبن إيه آي"، استثماراتها في الشركة، وضخت حوالى 13 مليار دولار فيها خلال السنوات القليلة الماضية.

والجمعة، أعلنت "أوبن ايه آي" أداة جديدة أطلقت عليها اسم "سورا" تستخدم لإنشاء مقاطع فيديو واقعية تصل مدتها إلى دقيقة واحدة بمجرد إدخال طلب نصّي، وهو ابتكار كبير في مجال الذكاء الاصطناعي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.