سوق أبوظبي

"إن إم سي" للرعاية الصحية وبنك دبي الإسلامي يتوصلان إلى تسوية ودية لنزاع

التسوية تضم حلولا ودية للنزاعات القانونية القديمة التي نشأت بين الطرفين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

توصلت مجموعة إن.إم.سي للرعاية الصحية الإماراتية إلى تسوية ودية مع بنك دبي الإسلامي، ووقع الطرفان على تسوية خارج إطار المحكمة لجميع الدعاوى القضائية الحالية والعالقة بين الطرفين وأطراف ثالثة ذات الصلة.

وقال الجانبان في بيان صحافي مشترك إن إن.إم.سي للرعاية الصحية الجديدة والمعاد هيكلتها وبنك دبي الإسلامي دخلا في اتفاقية تسوية شاملة تضم حلولا ودية للنزاعات القانونية القديمة التي نشأت بين الطرفين من دخول شركة إن.إم.سي للرعاية الصحية القديمة تحت الوصاية الإدارية وعملية إعادة الهيكلة.

حكم قضائي بدفع مؤسس "إن إم سي" 131 مليون دولار لصالح باركليز

وذكر أن شروط الصفقة بما في ذلك قيمة التسوية تبقى سرية، وفق وكالة أنباء العالم العربي.

وذكر البيان أن التسوية شملت اتفاق الطرفين بأن يتلقى بنك دبي الإسلامي مقابلا نقديا وسندات "هولدكو" كتسوية لمطالبات معينة.

وهذه السندات هي سندات تم إصدارها إلى الدائنين القدامى مقابل مطالباتهم المقبولة، وذلك بموجب قرار إعادة الهيكلة الصادر من سوق أبوظبي العالمية والذي صوّت عليه هؤلاء الدائنون في سبتمبر/أيلول 2021.

وبناء على الاتفاق سيصبح بذلك بنك دبي الإسلامي مالكا اقتصاديا لشركة إن.إم.سي هولدكو إس.بي.في ليمتد، وهي شركة إن.إم.سي القابضة الجديدة والتي تم تأسيسها في سوق أبوظبي العالمية بموجب عقد ترتيب الشركة.

وتنص الاتفاقية أيضا على قيام جميع الأطراف بإيقاف جميع الإجراءات القضائية الحالية فيما بينهم، من دون قبول أية مسؤولية من قبل أي من الأطراف.

وتمتلك إن.إم.سي هولدكو شركات إن.إم.سي المشغلة، التي تمت إعادة هيكلتها، من خلال شركة إن.إم.سي أوبكو ليمتد التابعة لإن.إم.سي هولدكو والمملوكة لها بشكل كامل، وهي أيضا شركة مؤسسة في سوق أبوظبي العالمي. وتمتلك إن.إم.سي أوبكو وتشغل 85 منشأة رعاية صحية في الإمارات والمنطقة.

ونقل البيان عن متحدثين باسم كل من إن.إم.سي وبنك دبي الإسلامي قولهم "تصب هذه التسوية الودية وهذا الحل في منفعة الطرفين، فهي تمكن إن.إم.سي من التركيز على تقديم خدمات الرعاية الصحية المهمة لملايين المرضى في جميع أنحاء دولة الإمارات سنويا. وتتطلع إن.إم.سي للعمل مع بنك دبي الإسلامي مرة أخرى بشراكة وثيقة. وبدوره يتطلع بنك دبي الإسلامي للعمل مع إن.إم.سي كمساهم داعم، وهو ما يخلق وضعا مربحا لكل من المؤسستين".

ومثّل شركة إن.إم.سي كل من مكتب كوين إيمانويل أوركوهارت وسوليفان يو.كيه إل.إل.بي في لندن ومكتب ريد سميث إل.إل.بي في الإمارات، بينما مثل بنك دبي الإسلامي مكتب إيفرشيدس سوثرلاند إل.إل.بي في الإمارات والمملكة المتحدة و"حبيب الملا" في الإمارات.

جدير بالذكر أن الأوصياء الإداريين لمجموعة إن.إم.سي قاموا برفع دعوى قضائية ضد بنك دبي الإسلامي في مارس/آذار 2021 بخصوص الضمانات الخاصة بمستحقات التأمين للبنك والتي هي جزء من الضمانات المقدمة للتسهيلات التمويلية المختلفة الممنوحة للمجموعة.

وكان البنك قد أعلن في مايو/أيار 2021 أن محكمة سوق أبوظبي العالمية قد أصدرت حكمها لصالحه والقاضي بعدم اختصاص محكمة سوق أبوظبي للنظر في الاتفاقيات التي تنظم الضمانات، وعليه يجب أن تقف كافة الإجراءات القانونية ذات الصلة.

وبنك دبي الإسلامي أحد أكبر الدائنين لمجموعة إن.إم.سي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.