البورصة المصرية

السويدي إليكتريك المصرية تقر زيادة حجم تسهيل دوار مع البنك الإفريقي للتصدير

إلى 300 مليون دولار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

قالت شركة السويدي إليكتريك المصرية، اليوم الخميس، إن مجلس إدارتها وافق على تعديل اتفاقية التسهيل الدوار المبرمة مع البنك الإفريقي للتصدير والاستيراد لزيادة مبلغ التسهيل الممنوح ليصبح 300 مليون دولار كحد أقصى.

وأوضحت الشركة في بيان للبورصة المصرية أن اتفاقية التسهيل الدوار يعود تاريخها إلى 22 ديسمبر كانون الأول عام 2022 وهي مبرمة بينها وبين شركة السويدي إلكتريك لنقل وتوزيع الطاقة وشركاتها التابعة من حين إلى آخر بصفتهم مقترضين إضافيين وبين البنك الأفريقي للتصدير والاستيراد.

وأضافت أن المجلس وافق أيضا على تقديم كافة الضمانات والخطابات والتعهدات والسندات والاقرارات والإخطارات المتعلقة بتعديل الاتفاقية والتوقيع عليها، إضافة إلى الموافقة على قيام الشركة بكفالة التزامات الشركات التابعة لها تحت عقد التسهيل، وفق وكالة أنباء العالم العربي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.