أميركا والصين

"فايننشال تايمز": الصين تمنع استخدام رقائق "إنتل" و"AMD" في أجهزة الكمبيوتر الحكومية

الصين بدأت في اتباع المبادئ التوجيهية التي تم الكشف عنها في ديسمبر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

ذكرت صحيفة "فايننشال تايمز" يوم الأحد أن الصين أدخلت مبادئ توجيهية للتخلص التدريجي من المعالجات الدقيقة الأميركية من "إنتل" و"AMD" من أجهزة الكمبيوتر الشخصية والخوادم الحكومية.

وقال التقرير، الذي اطلعت عليه "العربية Business"، إن إرشادات الشراء تسعى أيضًا إلى تهميش نظام التشغيل "Windows" من "مايكروسوفت" وبرامج قواعد البيانات الأجنبية الصنع لصالح الخيارات المحلية. وقالت "فايننشال تايمز" إن المسؤولين الصينيين بدأوا في اتباع المبادئ التوجيهية، التي تم الكشف عنها في ديسمبر.

وقالت الصحيفة إنهم يأمرون الوكالات الحكومية بإدراج معايير تتطلب معالجات وأنظمة تشغيل "آمنة وموثوقة" عند إجراء عمليات الشراء.

وتهدف الولايات المتحدة إلى تعزيز إنتاج أشباه الموصلات المحلي وتقليل الاعتماد على الصين وتايوان من خلال قانون الرقائق والعلوم لعام 2022 الذي أصدرته إدارة بايدن.

ويعتبر الهدف الرئيسي للقانون هو لدعم أشباه الموصلات الأميركية حيث يتضمن على مساعدات مالية للإنتاج المحلي مع إعانات لإنتاج الرقائق المتقدمة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.