سوق السعودية

ارتفاع خسائر "صدق" 92% إلى 74.44 مليون ريال بنهاية العام الماضي

خسائرها المتراكمة بلغت نسبة 66.92% من رأس المال

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

تفاقمت خسائر الشركة السعودية للتنمية الصناعية "صدق" بنسبة 92% إلى 74.44 مليون ريال بنهاية العام الماضي، مقابل 38.77 مليون ريال صافي خسائر عام 2022.

وقالت الشركة في بيان لـ"تداول السعودية"، اليوم الأحد، إن إيراداتها تراجعت بنسة 2.8% إلى نحو 151مليون ريال مقابل 155.35 مليون ريال في عام 2022 بسبب انخفاض مبيعات شركة تابعة خارج المملكة نتيجة فروقات الترجمة.

وأشارت إلى أن سبب الارتفاع في صافي الخسارة خلال العام الماضي يعود إلى ارتفاع مصاريف التشغيل نتيجة تسجيل هبوط في قيمة الشهرة والآلات و المعدات.

وتزامن مع إعلان النتائج المالية السنوية الموحدة للعام المالي 2023م بلوغ الخسائر المتراكمة كما في 31 ديسمبر 2023م مبلغ وقدره (267.66) مليون ريال، بنسبة (66.92%) من رأس مالها، وتاريخ إبلاغ مجلس إدارة الشركة بوصول خسائر الشركة إلى (66.92%) من رأس المال هو 31 مارس 2024م.

وذكرت الشركة أن الأسباب الرئيسة التي أدت إلى بلوغ هذه الخسائر هي ارتفاع مصاريف التشغيل نتيجة تسجيل هبوط في قيمة الشهرة والآلات والمعدات، علما بأن تاريخ آخر يوم يتسنى فيه لمجلس إدارة الشركة الإفصاح عما توصل إليه من توصيات بشأن الخسائر المتراكمة بحسب ما ورد في المادة الثانية والثلاثين بعد المائة من نظام الشركات هو 30 مايو 2024م وان تاريخ آخر يوم يتسنى فيه لمجلس إدارة الشركة دعوة الجمعية العامة غير العادية للاجتماع بحسب ما ورد في المادة الثانية والثلاثين بعد المائة من نظام الشركات، للنظر في استمرار الشركة مع اتخاذ أي من الإجراءات اللازمة لمعالجة الخسائر أو حل الشركة هو 27 سبتمبر 2024م، علما بأنه سيتم تطبيق الإجراءات والتعليمات الخاصة بالشركات المدرجة أسهمها في السوق التي بلغت خسائرها المتراكمة (20%) فأكثر من رأس مالها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.