سابك

"سابك" تعود إلى الربحية بـ250 مليون ريال في الربع الأول من 2024

على أساس فصلي.. والأرباح جاءت دون التوقعات

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

عادت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" اليوم الأربعاء لتحقيق أرباح في الربع الأول من 2024، وذلك بعد الخسائر التي تكبدتها في الربع السابق.

وتراجعت أرباح "سابك" 62.1% على أساس سنوي إلى 250 مليون ريال في الربع الأول من العام الجاري.

وقالت الشركة في بيان على "تداول السعودية"، اليوم الأربعاء، إن انخفاض صافي الربح خلال الربع الأول على أساس سنوي، يعود إلى التراجع في الإيرادات والنتائج من الشركات الزميلة والمشاريع المشتركة بالإضافة إلى الخسائر من العمليات غير المستمرة.

وجاءت الأرباح دون توقعات المحللين البالغة 556 مليون ريال.

كانت سابك قد سجلت خسارة في 2023 بلغت قيمتها 2.8 مليار ريال، فيما تكبدت خسائر في الربع الأخير من العام بنحو 1.73 مليار ريال.

وتراجعت الإيرادات خلال الربع الأول من 2024، بنسبة 10.3% إلى 32.69 مليار ريال، مقابل 36.43 مليار ريال في الربع المقارن من 2023، بسبب انخفاض متوسط أسعار البيع 3% والكميات المباعة 7% على أساس سنوي.

وأوضحت أن الكميات المباعة انخفضت 11% مقارنة بمستواها في الربع الأخير من العام الماضي بسب أعمال الصيانة الدورية لبعض المصانع.

قال الرئيس التنفيذي لشركة فيلا المالية، حمد العليان، إن تحول شركة "سابك" لتحقيق ربحية خلال الربع الأول من العام الجاري وإن كانت أقل من التوقعات، يعد أمر إيجابي ويعطي مؤشر على قدرتها على الخروج من عنق الزجاجة والعودة للربحية بعد نتائج فصلية سلبية في آخر فصلين من 2023.

وأضاف العليان، في مقابلة مع "العربية Business"، أن التوسع الجغرافي لشركة "سابك" وتواجدها في الصين في ظل ما تواجهه من تحديات على المستوى الاقتصاد الصيني، فإنها تضع موطئ قدم لها باستثمار ضخم بنحو 6.4 مليار دولار.

وأشار إلى أن قطاع البتروكيماويات لديه قروض عالية، وقد تأثر بشكل واضح بأسعار الفائدة المرتفعة التي لم نشهدها خلال 20 عاما وهو ما ضغط على هوامش ربحية العديد من الشركات وبينها "سابك".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.