تيك توك

كوسوفو تمنع المؤسسات الحكومية من استخدام تطبيق تيك توك

بسبب مخاوف من إمكان وصول السلطات الصينية إلى البيانات الشخصية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أعلنت حكومة كوسوفو أنه سيتم منع المؤسسات الحكومية من استخدام تطبيق التواصل الاجتماعي الشهير "تيك توك" مشيرة إلى مخاطر أمنية.

تعد هذه الخطوة الأحدث في سلسلة من السياسات والتهديدات التي تستهدف التطبيق من قبل الحكومات في جميع أنحاء العالم، بسبب مخاوف من إمكان وصول السلطات الصينية إلى البيانات الشخصية.

وقال مكتب رئيس الوزراء ألبين كورتي في بيان "جميع المؤسسات العامة التي تمتلك وتدير شبكات اتصالات الدولة ملزمة بفرض القيود الفنية اللازمة لوقف تشغيل خدمات شبكة التواصل الاجتماعي "تيك توك" في أماكن العمل الرسمية"، وفق وكالة فرانس برس.

وأشار البيان إلى "التهديدات السيبرانية" الصادرة عن التطبيق كسبب للحظر.

وبحسب السياسة الجديدة فإن موظفي المؤسسات الحكومية عليهم حذف التطبيق من هواتفهم الخاصة بالعمل وغيرها من الأجهزة الرسمية الأخرى.

وفي أبريل، وقّع الرئيس الأميركي جو بايدن قانوناً أقره الكونغرس، سيفضي إلى حظر "تيك توك" في الولايات المتحدة ما لم تقم الشركة الصينية المالكة له "بايت دانس" ببيعه لمستثمرين غير صينيين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.