بيتكوين

بيتكوين تتخطى مستويات 70 ألف دولار مجددا بعد تقلبات عنيفة

رغم التدفقات الخارجية لصناديق التداول الأميركية الأسبوع الماضي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

ارتفع سعر أكبر عملة مشفرة "بيتكوين" مرة أخرى إلى ما فوق 70 ألف دولار، وسط تجاهل السوق التدفقات الخارجية من صناديق بيتكوين المتداولة في البورصة الأميركية الأسبوع الماضي.

ارتفعت معظم الأصول الرقمية يوم الاثنين، حيث ارتفعت عملة بيتكوين بما يصل إلى 7.1% إلى 70816 دولارًا. هذه هي المرة الأولى التي يتجاوز فيها العملة المشفرة مستويات 70 ألف دولار منذ أكثر من أسبوع. وارتفعت عملة إيثريوم بنسبة 6% تقريبًا، بينما ارتفع سعر كل من سولانا ودودج كوين بأكثر من 4%.

تم سحب ما يقرب من 900 مليون دولار من صناديق الاستثمار المتداولة هذه الأسبوع الماضي، مما يعكس التدفقات الخارجية المستمرة من صندوق "Grayscale Bitcoin Trust" بالإضافة إلى الاعتدال في الاشتراكات في العروض المقدمة من "BlackRock" و"Fidelity Investment". وشهدت مجموعة الصناديق العشرة أحد أسوأ أسابيع العام منذ إطلاقها في يناير.

وبحسب تقرير لـ"بلومبرغ"، اطلعت عليه "العربية Business"، قال ناثانيال كوهين، المؤسس المشارك لصندوق التحوط للأصول الرقمية INDIGO Fund: "على الرغم من أن تدفقات صناديق الاستثمار المتداولة قد تعرضت لضغوط، إلا أن دفاتر الطلبات يتم تحميلها على جانب العطاءات حول منطقة 60 ألفًا، مما يدل على أن السوق حريصة على الشراء عند الانخفاض".

وأضاف: "أنت بحاجة إلى الحصول على السيولة عند مستويات أقل حتى تتمكن بعد ذلك من الحصول على عرض وتوليد الزخم للارتفاع."

كان الطلب الجديد من صناديق بيتكوين المتداولة هو القوة الدافعة الرئيسية وراء الارتفاع التاريخي في أكبر عملة مشفرة هذا العام. أثارت التدفقات القوية إلى الصناديق التفاؤل بشأن النمو المتسارع لفئة الأصول من مجموعة واسعة من المستثمرين. ومع ذلك، أدت التدفقات الخارجية الضخمة الأسبوع الماضي إلى المزيد من التحوطات بين المتداولين ضد انخفاض الأسعار بالإضافة إلى عمليات تصفية كبيرة في الرهانات الصعودية ذات الرافعة المالية في سوق العقود الآجلة للعملات المشفرة.

عملية التنصيف

تترقب الأسواق عملية تنصيف العملة المشفرة بيتكوين باعتبارها ثاني الملفات المحورية في عام 2024 بعد صدور قرار موافقة أميركا على صناديق الاستثمار المتداولة في بيتكوين. ومن المتوقع أن يؤدي تخفيض مكافأة تعدين بيتكوين إلى النصف أو ما يعرف باسم "التنصيف" إلى تقليل بشكل فعال المعروض من العملات.

وقد يؤثر الحدث، المقرر عقده في أبريل 2024، بشكل كبير على السعر، وقد يرتفع الطلب مع إطلاق صناديق الاستثمار المتداولة الفورية. مع وجود عدد أقل من عملة بيتكوين المتداولة والمزيد من العطاءات المالية المؤسسية للعملة، قد نشهد ضغطًا في العرض من شأنه أن يضع علاوة عالية جدًا على عملة بيتكوين المتداولة. في هذه المعادلة، سيكون القائمون بتعدين بيتكوين من بين أكبر المستفيدين بشكل عام.

هذا الحدث قد يخفض مكافآت الكتلة لعمال المناجم إلى النصف، مما قد يؤثر بشكل كبير على تقييم بيتكوين ودورها في مشهد الأصول الرقمية الأوسع.

ويعتبر الخبراء عملية تنصيف العملة المشفرة بيتكوين بأنها ميزة انكماشية تقلل من إنتاجية بيتكوين الجديدة بنسبة 50% كل 4 سنوات، حتى يتم إنتاح جميع عملات بيتكوين البالغ عددها 21 مليونًا بحلول عام 2140.

من جانبه، قال عيسى أبو ضاهر مدير في شركة gate.io، إن الصناديق المتداولة كانت أحد الأسباب وراء الصعود القوي للبيتكوين هذا العام، لكن أي عملة يجب يكون هناك عملية تصحيح سعري.

وأضاف في مقابلة مع "العربية Business"، أن الجمعة الماضية شهدت تدفقات كبيرة بسبب صندوق "Grayscale Bitcoin Trust" مما أثر على السوق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.