.
.
.
.

الرشيد: أرباح "إعمار الاقتصادية" ستبدأ بالارتفاع

أكد في حديث لـ"العربية" أن ميناء المدينة يستهدف 4 ملايين حاوية

نشر في: آخر تحديث:

أكد الرئيس التنفيذي لشركة إعمار المدينة الاقتصادية، فهد الرشيد، أن الأرباح التشغيلية للشركة ستبدأ بالارتفاع من جراء استحقاق أجور الأراضي، ومن زيادة عمليات الميناء البحري التابع للمدينة (100 كلم شمال جدة)، الذي يستهدف طاقة استيعابية تصل إلى 4 ملايين حاوية في 2015.

وأرجع الرشيد في مقابلة مع قناة "العربية" على هامش المنتدى الاقتصادي العالمي، أسباب ارتفاع الأرباح في الميزانيات القادمة، إلى كون الشركة منحت في السابق فترة سماح لمستأجري الأراضي الصناعية تمتد لسنتين وثلاث سنوات، وخلال الفترة المقبلة ستبدأ بتحصيل الأجور، وبالتالي ارتفاع الإيرادات والأرباح بشكل تلقائي.

وبسؤاله عن مبررات بيع بعض الأراضي بالتوازي مع تأجير بعض منها، أكد الرشيد استمرار الشركة في عمليات بيع الأراضي، لكونها تعد جزءاً مكملاً من المنتج الذي يحتاجه عملاؤها، موضحاً أن بعض الشركات السعودية ترغب في شراء أرضها الصناعية، إلى جانب أن المواطن السعودي يرغب في تملك الأرض التي سيسكن عليها، وسنستمر في ذلك وستزيد الأرباح.

وبخصوص الميناء البحري التابع للمدينة، أشار الرشيد إلى الشراكة مع إحدى اكبر الناقلات العالمية "إم إس سي"، موكداً السعي للوصول بالطاقة الاستيعابية للميناء إلى 1.3 مليون حاوية في نهاية العام الحالي، لترتفع إلى 4 ملايين حاوية في 2015، و7 ملايين حاوية على المدى البعيد.

يذكر أن شركة المدينة الاقتصادية تقوم بمهمة تنفيذ وتطوير "مدينة الملك عبدالله الاقتصادية"، الممتد مشروعها على مساحة 168 مليون متر مربع، ينقسم إلى 6 مناطق رئيسية: الميناء البحري، والمنطقة الصناعية، وحي الأعمال المركزي (ويشمل الحي المالي)، والمنتجعات، والمدينة التعليمية، والأحياء السكنية.