.
.
.
.

366 رحلة طيران بين السعودية والإمارات مشغولة

عشرات الآلاف اضطروا للسفر براً لقضاء إجازة العيد بسبب عدم وجود حجوزات

نشر في: آخر تحديث:
تشهد سوق الطيران الإماراتية موسماً استثنائياً على مستوى الرحلات القادمة من السعودية خلال احتفالات عيد الأضحى بعد وصول الحجوزات على متن الطائرات القادمة من المملكة إلى مطارات الإمارات إلى الإشغال الكامل مع قوائم انتظار طويلة لمسافرين يحاولون الحصول على حجز وإن تأخر قدومهم لبضعة أيام.

وأدى الإقبال الكبير من جانب السعوديين على زيارة الإمارات إلى تعليقات كبيرة من جانب النشطاء على فيسبوك وتويتر حول الأماكن السياحية والأسعار، وترحيب من جانب الإمارتيين، لدرجة أن البعض قام بعمل هاشتاق نشط على تويتر "مرحبا بالسعوديين في الإمارات".

ومن المتوقع أن يصل عدد القادمين من السعودية إلى نحو 25 ألف سائح يومياً مع وصول 366 رحلة أسبوعياً بطاقة استيعابية تصل إلى نحو 80 ألف مقعد تتوزع بين 50 رحلة لطيران الإمارات و42 رحلة الاتحاد للطيران و87 رحلة للخطوط الجوية السعودية و60 رحلة لطيران العربية و98 رحلة لشركة فلاي دبي و36 رحلة لطيران ناس، إضافة إلى عشرات الآلاف من الزوار عبر المعابر البرية، وفقاً لصحيفة "الخليج" الإماراتية.

وأدت صعوبة الحصول على مقاعد في الطائرات إلى لجوء نسبة كبيرة من السياح القادمين من المملكة إلى الرحلات البرية التي تواكبها تسهيلات من قبل الجهات المعنية على الحدود والتي تسعى إلى إنهاء إجراءات الدخول بأسرع وقت ممكن، وذلك وفق مكاتب السفر والسياحة.

وتشغل طيران الإمارات 50 رحلة على 7 رحلات أسبوعية إلى الدمام ومثلها إلى المدينة و17 إلى الرياض و19 إلى جدة، بينما تسير طيران الاتحاد 16 رحلة اسبوعية إلى الدمام و13 إلى الرياض و13 إلى جدة وتتوزع رحلات الخطوط السعودية التي يصل عددها إلى 87 رحلة بين أبوظبي ودبي، بينما تسير فلاي دبي رحلاتها إلى جدة والدمام والرياض والطائف وينبع والقصيم وأبها، وتتوزع رحلات العربية على 5 وجهات داخل المملكة هي الطائف وينبع والدمام والرياض وجدة.