.
.
.
.

40 ارتفاع في أسعار أضاحي العيد في دبي

سلوكيات سلبية للتجار خلال الأيام الماضية لزيادة الأسعار

نشر في: آخر تحديث:
رصد قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، ارتفاعاً ملحوظاً في أسعار الأضاحي في الإمارة، بنسبة تصل إلى 40%، كما لاحظ مفتشون في القطاع سلوكيات سلبية للتجار خلال الأيام الماضية لزيادة الأسعار، وتحقيق مكاسب.

وأفادت الدائرة بأنها رصدت كذلك ارتفاعاً في أسعار اللحوم في منافذ بيع رئيسية في الإمارة، في الفترة بين 15 و30 سبتمبر الماضي، حسب مؤشر أسعار السلع الذي تعده الدائرة مرتين شهرياً، والذي يهدف إلى رصد زيادات أسعار السلع الأساسية، بهدف تقديم جميع الإجراءات الكفيلة بتعديل الأسعار، كما ذكرت الامارات اليوم.

وقال المدير التنفيذي لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، عمر بوشهاب لـ«الإمارات اليوم»، إن «المؤشر أظهر ارتفاعات في أسعار الأضاحي بنسب راوحت بين 25 و40%».

وأضاف أن «الهدف من عملية الرصد في دبي، قراءة الأسعار على مستوى الإمارة كل أسبوعين، وإجراء المقارنات بين أسعار السلع نفسها في منافذ البيع المختلفة، والتعرف إلى التباين بين الأسعار، ونتائج الزيادة والانخفاض فيها»، مشيراً إلى أن هذه القراءات تمكن من التعرف إلى أسباب الزيادة في الأسعار، وسبل معالجتها وتثبيتها.

وأكد أن «الارتفاعات السعرية التي تم رصدها، كانت مقصودة من تجار يستغلون ارتفاع الطلب على سلع معينة في بعض المواسم، ويرفعون الأسعار لتحقيق إيرادات أعلى».

وذكر أن «الأضاحي تتوافر بكميات مدروسة، الهدف منها المحافظة على مستوى معين من الأسعار يحقق عائداً أعلى للتجار»، لافتاً إلى أن دائرة التنمية الاقتصادية ترصد ظاهرة ارتفاع الأسعار خلال فترة المواسم، لوضع حلول مناسبة لها».

وارتفع سعر الخروف الإيراني من 600 درهم في نهاية سبتمبر الماضي، إلى 800 درهم في منتصف أكتوبر الجاري، ثم إلى 1000 درهم حالياً، وسعر الخروف السوري من 800 درهم إلى 1000 درهم، ثم إلى 1200 درهم، والماعز الإيراني الصغير من 400 درهم إلى 450 درهماً في منتصف أكتوبر الجاري، ثم إلى 550 درهماً حالياً. كما ارتفع سعر الماعز الايراني الكبير من 750 درهماً إلى 800 درهم، وإلى 950 درهماً خلال فترة قياس الأسعار نفسها.

وازدادت أسعار الماعز الصومالي الصغير من 400 درهم إلى 450 درهماً في منتصف أكتوبر الجاري، ثم إلى 550 حالياً، فيما ارتفع سعر الماعز الصومالي الكبير من 500 درهم إلى 700 درهم، وإلى 800 درهم حالياً.

ورصد التقرير ارتفاعاً في أسعار العجل الصومالي من 2000 درهم في نهاية سبتمبر الماضي إلى 2500 درهم في منتصف أكتوبر الجاري، وإلى 2700 درهم حالياً، كما راوحت أسعار بعض أنواع العجول الصومالية بين 3000 و5500 درهم.

وارتفعت أسعار العجل الباكستاني من 2000 درهم إلى 2500 درهم، ثم إلى 3000 درهم حالياً، فيما تصل أسعار بعض العجول الباكستانية إلى نحو 7000 درهم.