.
.
.
.

المصريون استهلكوا طعاماً بـ60 مليار جنيه في رمضان

بانخفاض 20% عن السنوات الماضية بسبب تراجع الإفطار الجماعي وموائد الرحمن

نشر في: آخر تحديث:

كشفت دراسة للأمم المتحدة أن استهلاك المصريين من المنتجات الغذائية بأنواعها خلال شهر رمضان المبارك بلغ ملياري جنيه يومياً، بانخفاض ‏20%‏، مقارنة بشهر رمضان من السنوات الماضية، والتي كان متوسط الاستهلاك المعتاد خلال الشهر الكريم في حدود 2.5 مليار جنيه يوميا.

وأوضحت الدراسة التي نشرتها صحيفة الأهرام أن السبب الأساسي وراء ذلك الانخفاض يرجع إلي الصعوبات السياسية والأمنية وتراجع حفلات الإفطار الجماعي وموائد الرحمن.

ويقول المهندس محمد فرج عامر، رئيس جمعية المستثمرين في مدينة برج العرب الجديدة، إن الدراسة تؤكد أن الترشيد هو السمة الأساسية التي اكتسبها المصريون خلال الفترة الماضية نتيجة المتغيرات السياسية والسعرية في العديد من السلع.

وأوضح أنه من أكثر السلع التي شهدت انخفاضاً كبيراً في الطلب عليها هي منتجات الياميش والحلويات خاصة الشرقية منها، والتي تراجع الطلب عليها بما يتراوح بين 30% و35%، بسبب فرض حكومة هشام قنديل السابقة رسوماً جمركية مرتفعة على منتجات الياميش مما أدى إلى ارتفاع أسعارها في السوق المحلية بدرجة كبيرة، حيث وصل سعر اللوز إلى 80 جنيهاً, والبندق 60 جنيهاً, والقراصيا إلى 40 جنيهاً, وانعكس ذلك بصورة مباشرة على منتجات الحلويات الشرقية والتي تستخدم هذه المنتجات بكميات كبيرة.

وأضاف أن التقرير أوضح أن الحكومة حرصت على طرح 20 سلعة بكميات كبيرة وبأسعار مخفضة 15% وتشمل السكر والزيت والأرز وغيرها.