.
.
.
.

مسؤول سعودي: "التعاونيات" تحارب الاحتكار وتكبح الغلاء

دعا وزارة التجارة إلى تطبيق التجربة الكويتية في إنشاء الجمعيات التعاونية

نشر في: آخر تحديث:

دعا مستشار اللجنة الدائمة للملكية الفكرية بوزارة التجارة والصناعة السعودية الدكتور بدر البصيص، وزارة الشؤون الاجتماعية السعودية إلى إنشاء جمعيات تعاونية استهلاكية غذائية ومنح مشتركي الضمان الاجتماعي والمتقاعدين بطاقات تموينية، تمكنهم من الحصول على احتياجاتهم الغذائية بأسعار مخفضة ومعقولة.

وقال في تصريحات نشرتها صحيفة الشرق السعودية، إن إنشاء جمعيات تعاونية استهلاكية متخصصة، سيساهم في كبح جماح الأسعار في المواسم، ولا يسمح للتجار باستغلال الظروف الحالية في تحقيق مكاسب كبيرة من السلع الغذائية الاستهلاكية الذي يؤرق كل أسرة في المواسم مثلما حدث في شهر رمضان الماضي.

وتمنى البصيص أن تسارع وزارة التجارة بتطبيق التجربة الكويتية بإنشاء جمعيات تعاونية استهلاكية.

وقال "كانت هناك مساع وزيارات قام بها مسؤولون في وزارة التجارة والصناعة السعودية إلى دولة الكويت للوقوف على مدى نجاح تجربة الجمعيات التعاونية عن قرب، ولم تتضح ملامح تلك الزيارات ونتائجها حتى اللحظة".

وتابع البصيص "تعتبر التجربة الكويتية في تأسيس وتطوير عمل الجمعيات التعاونية من بين أنجح التجارب العربية والدولية، فقد كان لها مساهمة كبيرة في انسجام الأسعار في الأسواق، وتعزيز الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي للدولة".

وأضاف أن إنشاء هذه الجمعيات، سيساهم في تنشيط الاقتصاد الوطني، ويضيف قوى جديدة محركة للطلب الكلي على السلع والخدمات، ويعزز استقرار الأسعار، ويحد من تضخمها، كما سيكون عاملاً فعالاً في تثبيت الاستقرار الاجتماعي.