البحرين تتوقع تحقيق نمو اقتصادي يزيد على 5% في 2013

مجلس التنمية الاقتصادية: 2.2 مليار دولار فائض الموازنة في 2012

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

توقع مجلس التنمية الاقتصادية في البحرين أن يزيد معدل النمو الاقتصادي خلال العام الحالي على 5% بفضل عودة الإنتاج في حقل أبوسعفة النفطي إلى معدلاته الطبيعية، بالإضافة إلى التوسع المخطط له في إنتاج حقل البحرين النفطي.

جاء ذلك من خلال إصدار "الكتاب السنوي" لمجلس التنمية الاقتصادية، وهو تقرير جديد يتضمن مراجعة لاقتصاد المملكة، حيث يعتبر الكتاب الأول من نوعه لشموليته وتنوع القطاعات التي يسلط الضوء عليها.

ويكشف التقرير أن البحرين حققت في عام 2012 فائضاً بلغ 835 مليون دينار بحريني بما يعادل 2.2 مليار دولار أميركي، مقارنة مع الزيادة السريعة التي حققها في 2011 بمعدل 321% بالمقارنة مع 2010.

وقد انخفض الحساب الحالي للفائض كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي من 11.1% في 2011 إلى 7.3% في 2012، وهو أكبر بكثير من المستويات المتحققة في 2009 و2010.

ويوضح التقرير أن انخفاض الفائض في 2012 يرجع بصورة أساسية إلى الانخفاض في صادرات النفط، كما أنه وفي حين حققت الصادرات غير النفطية نمواً متواصلاً فإن الواردات غير النفطية واصلت انخفاضها بمعدل أبطأ من 2011. وقد انخفضت واردات النفط بحوالي 28% في 2011 في حين بلغ انخفاضها في 2012 ما نسبته 7%.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.