.
.
.
.

وزير المالية: مصر لا تحتاج ولا ترغب في قرض صندوق النقد‏

جلال‏:‏ لدينا من الأموال ما يكفي لتحقيق ما نريده خلال الفترة المقبلة‏

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير المالية المصري الدكتور أحمد جلال‏،‏ أن مصر ليست في حاجة لقرض صندوق النقد‏،‏ ولا ترغب فيه الآن‏،‏ لأن لديها من الأموال ما يكفي لتحقيق ما تريده خلال الفترة المقبلة‏.‏

وأشار في تصريحات لصحيفة الأهرام، أن السياسات التي تتبعها مصر حاليا تخالف ما كان يطالب به الصندوق كشرط للتعاون معها، مضيفاً "الصندوق يريدنا أن نتبع سياسات تقشفية، بينما نحن نتبع سياسات توسعية من أجل تنشيط الاقتصاد وتحقيق أهداف الثورة".

وشدد على أن مصر ليست في حاجة إلى شهادة من الصندوق على أن اقتصادها قادر على التعافي مرة أخري، خاصة أننا نفي بجميع التزاماتنا الدولية.

وأجرى صندوق النقد محادثات مع مصر على مدى أكثر من عام بشأن قرض تحتاجه بقيمة 4.8 مليار دولار للمساعدة في مكافحة أزمة اقتصادية حادة. وتعثرت المحادثات مع عزوف حكومة مرسي عن قبول شروط الصندوق بخفض الدعم للوقود وزيادة ضرائب المبيعات.

وقال مسعود أحمد، مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي، "ما يحدث في مصر أمر هام و يؤثر على المنطقة ككل، سنكون على استعداد تام إلى توفير الدعم لهم عندما يشعرون أن الوقت قد حان للحصول على هذا التمويل".

وأشار مسعود إلى أن تعهد دول الخليج بما يصل إلى 12 مليار دولار من المساعدات لمصر حتى الآن، جعل تمويل صندوق النقد الدولي أقل أهمية من حيث الاعتبارات السياسة العامة، كذلك فان هذه المساعدات سمحت للسلطات المصرية بالشروع في تنفيذ برامج التحفيز.

ويتوقع صندوق النقد الدولي مراجعة وضع مصر من قبل مؤشر MSCI للأسواق الناشئة مع احتمال خفض مستواها بما يتناسب مع نسبة النمو 2.8 في المئة المتوقعة العام المقبل.