مصر تدرب 100 ألف عامل بناء وتشييد لإرسالهم إلى السعودية

وزير التضامن: عملية التدريب تتم بالتعاون مع الحكومة الألمانية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

كشف وزير التضامن الاجتماعي في مصر، الدكتور أحمد البرعي، عن مناقشات تمت بين مجلس الغرف السعودية والمسؤولين عن العمالة في مصر، لمعرفة احتياجات السوق السعودية من الأيدي العاملة في شتى المجالات.

وأضاف البرعي، في مؤتمر صحافي أمس في الرياض، أن الجانب المصري بالتعاون مع الحكومة الألمانية يعملون على تدريب 100 ألف عامل مصري في مجال البناء والتشييد من أجل إرسالهم إلى السعودية، بحسب صحيفة "الوطن" السعودية.

ونقل وزير التضامن الاجتماعي المصري، على لسان رجال أعمال سعوديين، أنهم يذهبون إلى مصر للبحث عن العمالة إلا أنهم لا يجدون من يتعاقدون معهم، لافتاً إلى أن رجال الأعمال لجأوا إلى الجلوس في المقاهي الشعبية بمصر للحديث مع المواطنين المصريين والبحث عن العمالة في أحيائهم ومواقع تجمعهم.

وأضاف البرعي "تم النقاش مع مجلس الغرف السعودي وأكد أعضاؤه في نقاشي معهم أنهم يجدون صعوبة في استقطاب العمالة من مصر، وقالوا إنهم ينتظرون في المقاهي دون جدوى، وكشفوا عن حاجتهم لعمالة مؤهلة من مصر، وطلبت من مجلس الغرف السعودي أن يبلغونا بحاجاتهم من العمالة".

وشدد على ضرورة دعم الدول العربية المستقطبة للعمالة بالأيدي العاملة من أبناء الوطن العربي بدلاً من استقطابهم من الدول الأجنبية الأخرى، مؤكداً أن ذلك سيحمي الدول العربية من الوقوع في مشكلة جسيمة بحلول 2020، وهي أن معدل البطالة العربية سيصل إلى 120 مليون عاطل، لافتاً إلى أن الثورات العربية بدأت بسبب الفقر والبطالة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.