الشركات تسلمت مواقع مشروع قطار الرياض وبدأت التنفيذ

الأمير خالد بن بندر: المشروع يسير وفقاً لما خطط له وسينجز في الوقت المحدد

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

كشف الأمير خالد بن بندر، أمير منطقة الرياض، أن الشركات الفائزة بتنفيذ مشروع الملك عبد العزيز للنقل العام "قطار الرياض"، وقّعت عقودها وبدأت تتسلم مواقعها وتجلب الأيدي العاملة والمعدات، مؤكدا في تصريحات نشرتها صحيفة الشرق الأوسط أن المشروع يسير وفقا لما خطط له، وأنه سينجز في الوقت المحدد.

وكانت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض قد أقرت تصميما موحدا لعربات "قطار الرياض"، بعد قيام فريق من المختصين في الهيئة بمشاركة خبراء من أكبر المكاتب الاستشارية العالمية، بدراسة عدد من تصاميم العربات المقدمة من الشركات المصنعة للقطارات المشاركة في الائتلافات العالمية الثلاثة الفائزة بتنفيذ المشروع، والمتمثلة في كل من "باكس" و"فاست" و"الرياض نيوموبيليتي".

ويبلغ عدد العربات في مشروع الملك عبد العزيز للنقل العام بمدينة الرياض عند افتتاح المشروع، 202 عربة، قابلة للزيادة مستقبلا إلى 338 عربة، وستبلغ الطاقة الاستيعابية اليومية للعربات من الركاب عند افتتاح المشروع 1.16 مليون راكب يوميا، قابلة للزيادة إلى 3.6 مليون في المستقبل، وذلك مع زيادة عدد القطارات وتقليص زمن الرحلة.

وقال أمير منطقة الرياض خلال تصريحه للصحفيين عقب افتتاحه أمس مؤتمر الابتكار السعودي الثاني في مدينة الملك فهد الطبية، إن ما تقدمه وزارة الصحة من رعاية طبية متنوعة يعود بالخير لتطوير الخدمة الطبية للمرضى، مؤكدا أهمية الإسهام في توطين التقنيات الحديثة في المجال الطبي وتطويرها للنهوض بمستوى القطاع الصحي في السعودية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.