"فيتش" تخفض التصنيف الائتماني لديون لبنان السيادية

بفعل تزايد المخاطر السياسية وتدهور العوامل المؤثرة على الدين العام

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

خفضت وكالة فيتش للتصنيفات الائتمانية، تصنيفها لديون لبنان السيادية طويلة الأجل بالعملة الأجنبية من مستقر إلى سلبي.

وعزت الوكالة في تقرير لها السبب، إلى تزايد المخاطر السياسية، وتدهور العوامل المؤثرة على الدين العام وتوقعات ضعيفة للنمو الاقتصادي.

وقالت فيتش إن التصنيف الائتماني للبنان جرى تثبيته عند B، وهو مستوى منخفض خمس درجات عن الدرجة الاستثمارية. وأضافت: "تصنيف لبنان لدى وكالة ستاندرد أند بورز هو B ناقص مع نظرة مستقبلية سلبية وهو منخفض درجة عن تصنيف فيتش، لكن تصنيف البلاد لدى وكالة موديز مرتفع درجة واحدة عن فيتش عند B1 مع نظرة مستقبلية سلبية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.