الأسواق الناشئة تواصل النزيف وتخسر 9 مليارات بأسبوع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قالت بنوك، نقلا عن بيانات لمؤسسة إي.بي.إف.آر جلوبال التي تتعقب تحركات الأموال، إن المستثمرين سحبوا 9 مليارات دولار من صناديق الأسهم والسندات بالأسواق الناشئة خلال الأسبوع الماضي المضطرب وشهدت الأسهم أكبر نزوح للاستثمارات في عامين ونصف العام.

وأرسلت إي.بي.إف.آر التي مقرها بوسطن بيانات إلى العملاء مساء يوم الخميس تظهر أن صناديق الأسهم بالأسواق الناشئة فقدت 6.3 مليار دولار في أسبوع حتى 29 يناير في أكبر نزوح أسبوعي للاستثمارات منها منذ أغسطس 2011.

وشهد هذا الأسبوع انخفاضات كبيرة في عملات الأسواق الناشئة واضطرت البنوك المركزية لرفع أسعار الفائدة أو التدخل للحد من هبوط العملات.

وأظهرت البيانات أن التدفقات الخارجة من أسهم الأسواق الناشئة هذا العام بلغت بالفعل 12.2 مليار دولار مقارنة مع 15 مليار دولار خرجت خلال العام الماضي بأكمله. وشكلت صناديق المؤشرات المتداولة التي تقتفي أثر المؤشرات ثلثي عمليات النزوح.

وشهدت صناديق الأسهم التي تتعقبها إي.بي.إف.آر خروج استثمارات للأسبوع الرابع عشر على التوالي.

وفقدت صناديق السندات أموالا أيضا حيث قالت البنوك إنه تم سحب 2.7 مليار دولار من تلك الصناديق أو 1.2%، من الأصول التي تديرها.

وبذلك يرتفع إجمالي التدفقات الخارجة من صناديق السندات في 2014 إلى 4.6 مليار دولار مقارنة مع 14.3 مليار دولار في العام الماضي بأكمله.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.