.
.
.
.

برلمان الكويت يقرر التحقيق بصفقة طائرات مع "أيرباص"

نشر في: آخر تحديث:

صوت البرلمان الكويتي لصالح التحقيق في عقد منح لكونسورتيوم بقيادة جي.دي.إف سويز لمشروع للكهرباء في البلاد واتفاق بين الناقلة الوطنية وشركة إيرباص لشراء وتأجير طائرات.

وطالما عقدت السياسة خطط الكويت لتحديث البنية التحتية وتنفيذ برنامج لتنويع الاقتصاد وتمكينه من المنافسة كمركز مالي بالخليج. ومثل تلك التحقيقات البرلمانية شائعة في الكويت.

وكانت الكويت منحت مشروع محطة الزور الشمالية المستقلة للماء والكهرباء العام الماضي لكونسورتيوم بقيادة جي.دي.إف سويز ويضم سوميتومو اليابانية وشركة عبدالله حمد الصقر وإخوانه الكويتية.

والمشروع الذي يهدف لبناء محطة لإنتاج 1500 ميغاوات من الكهرباء ومحطة لتحلية المياه هو أول شراكة بين القطاعين العام والخاص في الكويت ويعتبر اختبارا لبلد يكافح لجذب المستثمرين الأجانب.

ويريد المشرعون أيضا التحقيق في كل الصفقات التي اتفقت عليها الخطوط الجوية الكويتية التي تسعى لأكبر عملية إحلال وتجديد لأسطولها منذ الغزو العراقي في عام 1990.

ووقعت الخطوط الكويتية في ديسمبر اتفاقا أوليا مع أيرباص لشراء 25 طائرة جديدة في صفقة قيمتها 4.4 مليار دولار بالأسعار الرسمية.