.
.
.
.

تقرير: إصدارات الصكوك العالمية تراجعت 15% في 2013

نشر في: آخر تحديث:

قال تقرير مالي إن إصدارات الصكوك العالمية تراجعت في الربع الأول من العام الحالي بنسبة 15.2% مقارنة بالربع الأخير من عام 2013 لتصل إلى 31.1 مليار دولار.

وعزا التقرير الصادر من بيت التمويل الكويتي (بيتك) بعنوان "سوق الصكوك العالمية للربع الأول من 2014" السبب الرئيسي في تراجع الإصدارات إلى انخفاض حجم إصدارات الصكوك الخليجية خلال الربع الأول عام 2014 لاسيما في شهر مارس الماضي الذي اقتصرت فيه الإصدارات الخليجية على صكوك إدارة سيولة قصيرة الأجل من قبل مصرف البحرين المركزي.

وأوضح التقرير أن حجم إصدارات الصكوك من دول الخليج انخفض بنسبة 12.5% في الربع الأول من العام مقارنة بنفس الفترة من عام 2013 مشيرا إلى أن خفض بنك الاحتياط الاتحادي الأميركي (البنك المركزي) لسياسة التسيير الكمي لعبت دورا مهما في تراجع إصدار الصكوك.

وأشار إلى أن إصدارات الهيئات السيادية وشبه السيادية قادت الإصدارات خلال الربع الأول من العام الحالي، موضحا أنهما شكلتا معا ما يزيد على 81% من إصدارات السوق الأولية للصكوك خلال الربع الأول.

وأوضح أن حجم إصدارات الصكوك من جانب الهيئات السيادية بلغ 6ر68 في المئة، أي ما يعادل 3ر21 مليار دولار من إجمالي الإصدارات، في حين بلغت حصة إصدارات قطاع الهيئات شبه السيادية حوالي اربعة مليارات دولار.

وذكر تقرير (بيتك) أن حجم إصدارات الشركات تراجع إلى 7ر5 مليار دولار خلال الربع الأول من 2014 ما يمثل انخفاضا بنسبة 8ر29 في المئة مقارنة بنفس الفترة من 2013، مبينا أن أبرز الاصدارات في الربع الأول من العام الحالي كانت في جزر المالديف بإصدارها لأول صكوك لها في سوق الصكوك العالمية، بمبلغ 9ر3 مليون دولار في صورة إصدار من قطاع الشركات يحمل أجل 10 سنوات.