.
.
.
.

المراعي السعودية تطور أرضاً بميناء الملك عبدالله

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة المراعي على موقع السوق المالية السعودية "تداول" عن توقيع اتفاقيتين طويلتي الأجل وقابلتين للتمديد مع شركة تطوير الموانئ، المطور والمشغل لميناء الملك عبدالله في المدينة الاقتصادية برابغ.

وقالت الشركة في بيان صحافي إن الاتفاقيتين تهدفان إلى الاستثمار في تطوير البنية التحتية والخدمات اللوجستية الخاصة بعمليات استيراد الأعلاف من خارج المملكة.

وأشارت الشركة إلى قيام مجلس إدارتها في وقت سابق، بتكليف الإدارة التنفيذية بتطوير خطة عمل لاستيراد كافة احتياجاتها من الأعلاف المستخدمة في إنتاج الألبان المصدرة للخارج أو تلك الموجهة للسوق المحلية من الخارج.

وتوفر الاتفاقية الأولى للمراعي حق استخدام غير حصري للرصيف البحري وفقاً لاحتياجاتها. وسوف تقوم المراعي بالاستثمار في تطوير الرصيف عن طريق بناء الرافعات ومعدات التفريغ الخاصة والمناسبة لوارداتها.

وتخص الاتفاقية الثانية استئجار أرض تبلغ مساحتها 35000 متر مربع داخل الميناء، تبدأ من نوفمبر 2014. وستقوم المراعي بتطوير واستثمار هذه الأرض بعد استلامها مباشرة.

وتعتزم المراعي إنشاء صوامع للحبوب والأعلاف السائبة وأنظمة تخزين وبنية تحتية متكاملة لتخزين وحفظ الأعلاف التي سيتم استيرادها من الخارج.

وتخطط الشركة للاستثمار في أنظمة النقل والتفريغ كالرافعات، وخطوط نقل الشحنات السائبة من وإلى الصوامع.

واعتبرت المراعي في بيانها توقيع هذه الاتفاقيات يخدم استراتيجيات تطوير واستدامة الأعمال، وكذلك الدعم اللوجستي الهام، والتي تم اعتمادها مؤخراً لضمان انسياب سلسلة التوريد وزيادة استيراد الأعلاف وتعدد منافذ وصولها للمملكة.