.
.
.
.

أميركا تتجه لإلغاء رسوم إغراق الأنابيب السعودية

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة التجارة والصناعة السعودية أن الجهود المكثفة التي قامت بها من خلال التنسيق مع وزارة التجارة الأميركية وشركة جيسكو بالمملكة أثمرت عن توصل سلطة التحقيق الأميركية إلى عدم وجود إغراق من صادرات المملكة من منتج الأنابيب البترولية.

وقالت الوزارة في بيان نشر على موقعها الإلكتروني، إنه طبقاً للجدول الزمني المحدد للقضية يتوقع أن تقوم سلطة التحقيق الأميركية بإصدار القرار النهائي قبل يوم مطلع أكتوبر المقبل من دون فرض رسوم على صادرات السعودية من منتج الأنابيب البترولية.

وكانت سلطة التحقيق الأميركية قد بدأت إجراءات تحقيق مكافحة الإغراق في 22 يوليو من 2013، ضد واردتها من الأنابيب البترولية المصدرة من السعودية وعدة دول أخرى.

وكشفت وزارة التجارة السعودية عن قيامها وبالتعاون مع الشركة السعودية المصدرة وسلطة التحقيق الأميركية طوال مدة التحقيق من خلال تحليل النتائج المبدئية التي توصلت لها سلطة التحقيق.

يذكر أن سلطة التحقيق الأميركية أعلنت في يوليو الماضي عن النتائج النهائية للتحقيق والتوصل إلى حساب هامش إغراق ضد شركة جيسكو بلغت نسبته 2.69%، ولكن بدراسة تلك النتائج مرة أخرى تبين وجود خطأ مادي في طريقة حساب هامش الإغراق التي اعتمدت عليها سلطة التحقيق، الأمر الذي أدى إلى قيام الجانب السعودي بطلب من سلطة التحقيق الأميركية بتصحيح هذا الخطأ والذي سوف يجعل هامش الإغراق المحتسب للشركة أقل من 2% مما ينهي التحقيق دون فرض رسوم على الواردات من المملكة بهدف المحافظة على انسياب حركة الصادرات السعودية إلى الأسواق الأميركية من دون عوائق.