.
.
.
.

قطاع الاتصالات يساهم بـ3% في الناتج الإجمالي لمصر

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية أن الحكومة تستهدف الوصول بالناتج المحلي لقطاع الاتصالات إلى 195 مليار جنيه، تساوي نحو 27.3 مليار دولار، وذلك بحلول عام 2020.

وقال وزير الاتصالات المصري، عاطف حلمي، في مؤتمر صحافي اليوم، إن الناتج المحلي لقطاع الاتصالات بلغ نحو 58 مليار جنيه، تساوي نحو 8.12 مليار دولار بنهاية العام المالي الماضي 2013 / 2014.

وساهم قطاع الاتصالات المصري خلال العام المالي الماضي بنحو 3% من الناتج المحلي الإجمالي المتوقع للبلاد بنهاية العام المالي الماضي عند 2.033 تريليون جنيه تساوي 284.7 مليار دولار، وهذا الناتج أقل من توقعات أعلنها الوزير في بداية ديسمبر الماضي، والتي بلغت 66 مليار جنيه تساوي نحو 9.24 مليار دولار.

وقال وزير الإتصالات إن الحكومة المصرية تستهدف رفع صادراتها من خدمات تكنولوجيا المعلومات إلى نحو 22 مليار جنيه تساوي نحو 3.08 مليار دولار، وذلك بحلول عام 2020، مقابل نحو 11 مليار جنيه تساوي نحو 1.54 مليار دولار بنهاية العام المالي الماضي 2013 / 2014.

وأضاف أن الوزارة تستهدف بشكل أساسي وصول خدمات الاتصالات لكافة ربوع الشارع المصري بمختلف أقاليمها، مع أهمية تطوير الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين، وأن أول طريق لتطور الدول المتقدمة كان تصدير خدماتها من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وأوضح أن الحكومة المصرية بصدد الانتهاء من إصدار قوانين الاتصالات، وقوانين حرية تداول المعلومات، مشيرا إلى أن الاقتصاد الرقمي يساهم بـ5 إلى 9% من الناتج المحلي في الدول المتقدمة، وعليه ستسعى الحكومة إلى إزالة المعوقات التي تعوق التحول نحو الاقتصاد الرقمي.