.
.
.
.

682 ألف سعودية باحثة عن عمل رفضن وظائف "حافز"

نشر في: آخر تحديث:

كشفت إحصائية رسمية أن أكثر من 682 ألف سعودية باحثة عن عمل رفضن الالتحاق بالوظائف، التي عرضها عليهن برنامج "حافر" في القطاع الخاص، حيث أبدت نحو 417 ألف باحثة رغبتهن بالعمل بقطاع التعليم، فيما فضل 265 ألف باحثة أخرى التوظيف في القطاع الحكومي.

وبحسب تقرير برنامج التوظيف "حافز" فقد زاد عدد الباحثات عن العمل لأكثر من مليون باحثة يمثلن 77% من إجمالي الباحثين عن العمل منهن 265 ألف سيدة يمثلن نسبة قدرها 13% يرغبن العمل في القطاع الحكومي و417 ألف سيدة بنسبة 45% يرغبن في العمل في قطاع التعليم، بينما 33% من أعداد الباحثات لديهن الرغبة في عمل آخر غير قطاع التعليم بإجمالي 674 ألف سيدة، بحسب صحيفة "المدينة" السعودية.

وكان عدد النساء العاملات في برامج التوظيف، التي سنتها وزارة العمل والمؤسسات الشقيقة إلى نحو 454 ألف عاملة مع نهاية عام 2013 مسجلاً ستة أضعاف ما كان عليه العدد خلال الثلاثين عاما الماضية، والذي لم يتجاوز عدد النساء العاملات في القطاع الخاص أكثر من 55 ألف سيدة.

وبين التقرير أن نسبة 49% من الباحثات عن عمل تتراوح أعمارهن بين 18 وأقل من 20 عاما بإجمالي 534 ألف سيدة، وأن الحاصلات على شهادة جامعية تخطى 232 ألف سيدة يمثلن نحو 21% من العاطلات عن العمل، بينما الحاصلات على الثانوية العامة تجاوز 343 ألف سيدة بنسبة 31% ليبقى 14% لمن يحملن تعليما متوسطا بإجمالي175 ألف سيدة و16% لحاملات الشهادة الابتدائية.

وأظهرت بيانات مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات أن معدلات البطالة بين النساء بين عامي 2009 و2013 ارتفعت من 28.4% إلى 34.8%، حيث تأرجح إجمالي عدد النساء العاملات في القطاع الخاص سنوياً نحو 50 ألف عاملة قبل تفعيل مبادرات وزارة العمل لتوظيف السعوديين والسعوديات في حين تزايد العدد بشكل جوهري بعد برنامج نطاقات وتفعيل برامج عمل المرأة في القطاع الخاص ليصل إلى 55.6 ألف عاملة في عام 2010 ثم إلى 99.4 ألف عاملة في عام 2011 ثم إلى نحو 215.8 ألف عاملة في عام 2012.