.
.
.
.

مصر تحذر من الشائعات وتنفي خفض كميات بنزين "الفقراء"

نشر في: آخر تحديث:

حذرت وزارة البترول والثروة المعدنية بمصر من الشائعات التي تستهدف زعزعة الشارع المصري، ونفت وجود أي توجه في الوقت الحالي إلى خفض إمدادات السوق المحلي بـ "بنزين 80" والمعروف بأنه "بنزين الفقراء".

وأكد رئيس الإدارة المركزية للنقل والتسويق بوزارة البترول، الكيميائي محمد عثمان عجيزة، توافر إمدادات الوقود من البنزين والسولار في مختلف محافظات مصر, وحذر من انتشار شائعات بوجود أزمات في بعض المحافظات مع قرب تطبيق منظومة الكارت الذكي للوقود في منتصف الشهر الحالي.

ونفى عجيزة الشائعات التي تتحدث عن تخفيض امدادات بنزين 80 للأسواق تمهيداً لإلغائه، مؤكداً أنه لا يوجد أي نيه لإلغاء البنزين 80 واستبداله ببنزين 85 كما يشاع.

وأكد أن كميات بنزين 80 التي يتم ضخها بالأسواق يبلغ متوسطها حالياً نحو 9.7 ألف طن بزيادة نسبتها 105% عن المخطط.

وفيما يتعلق بباقي المنتجات، أوضح عجيزة أن الإنتاج المحلي من معامل التكرير منتظم وأن الشحنات المستوردة تأتي بانتظام حيث تم خلال الأسبوع الماضي استلام 70 ألف طن من السولار بميناء السويس, و30 ألف طن بميناء الإسكندرية, وأنه جار اليوم تفريغ ناقلة حمولتها 35 ألف طن بميناء السويس وأخرى حمولتها 30 ألف طن يتم تفريغها غداً بميناء الإسكندرية, فضلاً عن أنه جار فتح اعتماد لناقلة بميناء السخنة حمولتها 35 ألف طن وأخرى بميناء وادي فيران حمولتها 30 ألف طن.

وحول إمدادات البنزين أكد عجيزة أنه تم خلال الأسبوع الماضي استلام 30 ألف طن بميناء السويس و33 ألف طن بميناء الإسكندرية, وأنه جار اليوم تفريغ ناقلة حمولتها 30 ألف طن بميناء السويس وأخرى حمولتها 33 ألف طن بميناء الإسكندرية.

وأوضح أنه منذ بداية الشهر الحالي لم ينخفض متوسط كميات السولار التي يتم ضخها في الأسواق عن 38 ألف طن وهو يمثل نسبة 97% من المخطط وبالنسبة للبنزين فقد بلغ متوسط ما تم ضخه في الأسواق حوالي 19 ألف طن بنسبة 116% عن المخطط.

وأوضح عدم صحة ما يتم نشره في بعض المواقع الإلكترونية عن وجود نقص في كميات الوقود وإطلاق شائعات متزامنة مع قرب تطبيق منظومة الكارت الذكي الغرض منها نشر البلبلة وعدم الاستقرار لسوق المنتجات البترولية وظهور السوق السوداء وممارسات غير مشروعة, مؤكداً وجود تنسيق كامل مع مديريات التموين ومباحث التموين لتشديد الرقابة على الأسواق.